السعي لاكتشاف آثار حياة سابقة على كوكب المريخ

يعتقد العلماء بأن كلا الكوكبين قبل أربعة بلايين سنة قد كانت لديهما الإمكانية لاحتواء الحياة – ولكن جزءٌ كبير من تاريخ كوكب المريخ لازال غامضًا. يعتبر المريخ الآن صحراء قاحلة شديدة البرودة ولكن هل سكنت الحياة يومًا جار الأرض الأقرب؟ لقرونٍ عديدة شغل هذا السؤال بال العلماء و أوقد فتيل الخيال العلمي. تستعد الآن ثلاثة …
تابع القراءة السعي لاكتشاف آثار حياة سابقة على كوكب المريخ

كشفت موجات الجاذبية عن أول زوج ثقب أسود بحجم غير متساو

أظهر تعاون كل من باحثي مرصد لايغو وفيرغو (LIGO and Virgo) لأول مرة زوج من الثقوب السوداء أحدهما أكبر بكثير من الآخر. ومن شأن هذا الاكتشاف- الذي يساعد على فهم أنواع شراكات أو اندماجات الثقوب السوداء- الإجابة على الأسئلة حول كيفية تشكل الثنائيات.  بقلم: Emily Conover التموجات في نسيج الزمكان -الناتجة عن اندماج ثقبين أسودين- …
تابع القراءة كشفت موجات الجاذبية عن أول زوج ثقب أسود بحجم غير متساو

تكنولوجيا النانو المستوحاة من الفراشة تصنع صورًا طبيعية المظهر على الشاشات الرقمية

يتحدث المقال عن آلية جديدة لإنشاء تكنولوجيا تجعل الشاشات فائقة الدقة ومنخفضة الطاقة، تعتمد على تقنية شاشات الألوان البلازمية التي من خلالها يتم عرض الألوان وتحطيم الضوء الذي يضرب الهياكل النانوية فينعكس من البيئة. باستلهام الأفكار من التكنولوجيا النانوية في الطبيعة والتي تخلق اللون المذهل لأجنحة الفراشات، يقوم باحث في جامعة وسط فلوريدا بإنشاء تكنولوجيا …
تابع القراءة تكنولوجيا النانو المستوحاة من الفراشة تصنع صورًا طبيعية المظهر على الشاشات الرقمية

اكتشاف رواد الفضاء لهيكل جدار القطب الجنوبي الضخم الذي يمتد على مسافة 1.4 مليار سنة ضوئية

باستخدام تقنية جديدة تم اكتشاف تأثير بعض الكتل الكونية،وبشكل خاص من المادة المظلمة، والتي تؤثر في حركة المجرات وتأثرها ببعضها البعض، مما ساعد على اكتشاف هيكل الجدار القطبي الجنوبي، على أمل رسمه ضمن الخريطة الكونية. كشفت الخرائط الكونية الثلاثية الأبعاد عن واحدة من أكبر الهياكل الكونية على الإطلاق وهو جدار هائل لا يمكن تصوره ويمتد …
تابع القراءة اكتشاف رواد الفضاء لهيكل جدار القطب الجنوبي الضخم الذي يمتد على مسافة 1.4 مليار سنة ضوئية

هل يمكن أن يكون هذا النوع الجديد من النار وقوداً للمستقبل ؟

في رحلة إلى ما وراء الغلاف الجوي, ماذا سيحدث عند اشتعال النيران في مسحوق المعادن؟ وهل يمكن أن يكون احتراق الشموع وقوداً للمستقبل؟ سيتم إطلاق صاروخ من طراز تكسس من مركز الفضاء اسيرنج في السويد في وقت لاحق من شهر نوفمبر ٢٠١٩ وسينطلق على بعد حوالي ٢٦٠  كم صعودًا وسيعود إلى الأرض ليقدم للباحثين تجربة …
تابع القراءة هل يمكن أن يكون هذا النوع الجديد من النار وقوداً للمستقبل ؟

الفلكيون يحلّون لغز الدوران حول الثقب الأسود القريب

كيف تقيس دوران الثقب الأسود ؟ ربما اكتشف الفيزيائيون أخيرًا مدى سرعة دوران الثقب الأسود المرئي في درب التبانة ، وبذلك اقتربوا أكثر من أي وقتٍ مضى من اكتشاف كل شيء من الممكن اكتشافه عن فئة معينة من هذه الكائنات العملاقة المظلمة . المتفرد المسمى 4U1543-4 يدور حول نجم على بعد حوالي 24,700 سنة ضوئية …
تابع القراءة الفلكيون يحلّون لغز الدوران حول الثقب الأسود القريب

فلكيون يابانيون يشرحون سبب غرابة كوكب أورانوس

منذ وقت طويل وخصائص الكوكب الجليدي العملاق أورانوس تشكل لغزًا محيرًا للعلماء. جميع كواكب المجموعة الشمسية تدور حول الشمس في نفس الاتجاه وعلى نفس المستوى، ويعتقد الفلكيون بأن السبب وراء هذا الدوران هو محاكاةٌ لدوران الغبار والغاز الذي شكل المجموعة الشمسية لأول مره. معظم الكواكب أيضًا تدور في نفس الإتجاه بحيث تتعامد أقطابها على المستوى …
تابع القراءة فلكيون يابانيون يشرحون سبب غرابة كوكب أورانوس

استخدام مطيافية رامان للكشف السريع عن البكتيريا المسببة للأمراض

طور الباحثون في المعهد الهندي للعلوم (IISc) طريقة للتحديد والتحقق من ما إذا كانت  البكتيريا المسببة للمرض حية أم ميتة وذلك بإستخدام مطيافية رامان وهي تقنية تُستخدم عادة لتحديد الروابط الكيميائية في المواد، وللتعرف على البكتيريا  والتحقق من مدى قابليتها للبقاء، أو حالتها وهي على قيد الحياة. وتقول سريفيديا كومار، طالبة دكتوراه سابقة في قسم الكيمياء غير العضوية والفيزيائية، وأول  مؤلفه للدراسة المنشورة في مجلة الكيمياء التحليلية والبيولوجية التحليلية: “إن تميز هذه الدراسة يكمن في سرعه وحساسيه الطريقة، وإمكانية تعديلها إلى جهاز تشخيص يوضع بجانب السرير  فوق الطاولة” يعد الكشف السريع عن العامل المسبب للمرض والتحقق مما إذا كان حيًا ام لا في عينات  المرضى أمرًا أساسيًا لعلاج الأمراض المعدية. وهذا بدوره يساعد الأطباء للتعرف على جدوى العامل الممرض ويساعد  ايضا على تحديد جرعة المضادات الحيوية الموصوفة، ويقلل  من إمكانية الوصف الخاطىء الذي بإمكانه أن يؤدي إلى مقاومة هذه المضادات الحيوية. عادة ما يتم تحديد البكتيريا المعدية من خلال تقنيات مثل الزراعة — اي نموهم في بيئة مغذية  على طبق بِتري (طبق ضحل دائري شفاف ذو غطاء مسطح يستخدم في استزراع الكائنات الحية الدقيقة). يمكن أن يستغرق  الأمر من يومين إلى ثلاثة أيام لتتبع نموهم وتأكيد ما إذا كانوا على قيد الحياة أم لا. بالإضافة إلى ذلك، غالبًا ما لا يتم  اكتشاف البكتيريا التي يصعب نموها في معامل التحليل بالطرق التقليدية، لذلك تستخدم الطرق الأكثر تعقيدًا مثل تفاعل  البوليميراز المتسلسل (PCR) حيث تنشئ ملفًا جينيًا للميكروب، ولكن لا يمكنها معرفة ما إذا كان حيًا أم ميتًا.  يستخدم مطياف رامان على نطاق واسع في مجال الكيمياء لاستكشاف بنية الجزيئات. وفي هذه  الدراسة، جمعت كومار وزملاؤها هذا النهج مع الفحص المجهري المتقدم للتحقق من وجود البكتيريا. واستخدموا هذه  التقنية للكشف عما إذا كانت بكتيريا السل (المتفطرة السُلية) موجودة في وسط عينة تشبه اللعاب. كما اختبروا أيضًا عينات  تحتوي على خمس ميكروبات أخرى. باستخدام المجهر، ارتد الباحثون شعاع الليزر عن العينة والتقطوا الضوء المنتشر بواسطة العينة على شكل طيف، والذي يختلف عن التركيب الكيميائي الحيوي للبكتيريا. ويولد كل نوع من أنواع البكتيريا طيفًا فريدًا  بقيم محددة لشدة الضوء المنتشر وطول موجته، وذلك اعتمادًا على نوع الروابط الكيميائية الموجودة داخل الخلية البكتيرية. فقد  كانت التقنية حساسة بما يكفي لتولد طيف حتى لخلية واحدة. وتعتبر المادة المستخدمة لتركيب البكتيريا في هذه التقنية والمعروفة بإسم الركيزة مهمة لأن  بعض الركائز يمكن أن تضيف ضوضاء إلى الملف الكيمياء الحيوية. وطور الباحثون ركيزة رقيقة محايدة من الألمنيوم التي لا تولد إشارات خلفية تتداخل مع الأطياف. باستخدام هذه الطريقة، أصبح الباحثون قادرين على تحديد نوع البكتيريا بالاضافة إلى التمييز  بين الخلايا الحية والخلايا الميتة أيضًا – حيث يختلف التركيب الكيميائي للاثنين – في غضون ساعتين إلى ثلاث ساعات  بعد جمع العينة. وبما أن كل نوع من أنواع البكتيريا يؤدي إلى طيف فريد، فقد يكون من الممكن في نهاية المطاف بناء قاعدة بيانات  من مسببات الأمراض التي يمكن استخدامها في التشخيص السريري. ويقول ديباك سايني، الأستاذ المساعد في قسم التكاثر الجزيئي والتنمية والوراثة بالمعهد الهندي  للعلوم، وأحد كبار المؤلفين لهذه الدراسة: …
تابع القراءة استخدام مطيافية رامان للكشف السريع عن البكتيريا المسببة للأمراض

هل الحياة ممكنة حول الثقوب السوداء ؟

المؤلف : باول سوتر عالم فيزياء فلكية في جامعة سوني ستوني بروك ومعهد فلاتيرون . لقد اعتدنا على التفكير في مساكن قابلة للحياة في عوالم مائية تدور حولها النجوم مثل الشمس، لكن ورقة بحثية جديدة وجدت موطنًا محتملاً جديدًا،  كوكب صخري يدور بعد حدوث ثقب أسود فائق السرعة إن القوى الغريبة حول ذلك الثقب الأسود …
تابع القراءة هل الحياة ممكنة حول الثقوب السوداء ؟

على خلاف الأمر في الأرض، لا تختلط الغازات في الغلاف الجوي للزهرة بشكل موحد

يتحدث المقال عن اكتشاف لعدد من الباحثين عن أن الغلاف الجوي لكوكب الزهرة لا تتشكل فيه الغازات بشكل موحد في كل طبقاته. وهذا ينقض الافتراض الذي استمر لعقود حول الغلاف الجوي لكوكب الزهرة. المركبة الفضائية مسنجر (MESSENGER )التابعة لناسا أظهرت، وبشكل مدهش، تركيزات مختلفة للنيتروجين على ارتفاعات مختلفة لسطح كوكب الزهرة. قد تؤدي نظرة جديدة …
تابع القراءة على خلاف الأمر في الأرض، لا تختلط الغازات في الغلاف الجوي للزهرة بشكل موحد