عزيزتي الحامل: اختاري فيتامينات حمل تحتوي على هذه  العناصر الغذائية الأساسية

عزيزتي الحامل: اختاري فيتامينات حمل تحتوي على هذه العناصر الغذائية الأساسية

25 يناير , 2021

ترجم بواسطة:

مريم ذياب

دقق بواسطة:

ديمة حنون

صمم بواسطة:

غادة زملط

النسخة الصوتية للمقال

الحقيقة المجردة  لحمض الفوليك والكالسيوم وفيتامين د والمزيد

تملئين  طبقك بالخضروات الملونة، والبروتينات الخالية من الدهون، والحبوب الكاملة، والدهون الصحية. فإذا كنتِ تنوين الحمل، فهل من الضروري حقًا تناول فيتامينات الحمل ؟

بالرغم من أننا يجب أن نحصل على العناصرالغذائية من طعامنا، إلا أن أكثر الناس حرصًا على صحتهم قد لا يستطيعون ذلك، وعندما ينمو طفلك بداخلك، من الجيد أن يكون لديك بعض المخزون  الاحتياطي  (بالإضافة إلى ذلك، قد لا تبدو سلطة الكرنب جيدة جدًا خلال بضعة أشهر).

 تقول القابلة القانونية  شيلي هوك :”تضمن لك الفيتامينات الحصول على كميات كافية من الفيتامينات والمعادن لجعلك بصحة أفضل “. وقد صُنعت خصيصًا بجرعات آمنة من العناصر الغذائية الأساسية التي تحتاجها النساء الحوامل. وتقول أيضًا :” يجب أن لا تتجاوزي الجرعة المحددة لبعض الفيتامينات، ولذا فإن تناولك لها على شكل فيتامينات حمل تضمن بقاءك ضمن الجرعة اليومية الموصى بها. إذا كنت بحاجة إلى مزيد من الحديد أو حمض الفوليك، فإن مقدم الرعاية الصحية سيوصي لك بها” .

متى تبدئين بتناول فيتامينات الحمل ؟

تقول هوك : إذا كنت تفكرين في الإنجاب، فيجب أن تبدئي  في تناول مكملات حمض الفوليك قبل بضعة أشهر من بدء المحاولة، واستخدام فيتامينات الحمل  هو وسيلة جيدة للقيام بذلك، كما أضافت قائلة: إذا كنت لا ترغبين في تناول فيتامنيات الحمل في وقت سابق له، فعليك أن  تتناولي مكمل حمض الفوليك بمفرده.

تأكدي من احتواء فيتاميناتك المختارة لهذه الفيتامينات والمعادن:

حمض الفوليك:

ثبت أن فيتامين ب يمنع التشوهات الخلقية التي تصيب الدماغ والعمود الفقري، و من الصعب الحصول عليه من الطعام، لذلك توصي الكلية الأمريكية لطب النساء والتوليد جميع النساء الحوامل بتناول مكملات فيتامين تحتوي على 400 ميكروغرام يومياً من حمض الفوليك.

تقول هوك: ” تحتوي معظم الفيتامينات المتاحة دون وصفة طبية على كميات كافية  من حمض الفوليك”. ولكن إذا سبق لك أن أنجبت طفلًا مصابًا  بتشوهات الأنبوب العصبي، فقد يصف لك مقدم الرعاية الصحية نوعا بجرعة أعلى .

الكالسيوم:

تقول هوك :” تحتاج النساء الحوامل إلى الكالسيوم ليس فقط من أجل عظامهن ولكن من أجل نمو عظام الجنين “. وجدت الدراسات أيضًا أن النساء اللاتي يتناولن الكالسيوم أثناء الحمل يقل لديهن خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم وتسمم الحمل. وتوصي الكلية الأمريكية لأمراض النساء والتوليد بأن تتناول النساء اللواتي يبلغن من العمر 19 عامًا أو أكثر على 1000 مجم يوميًا من الكالسيوم من خلال الطعام و / أو المكملات.

فيتامين دال:

يساعد فيتامين دال الجسم على امتصاص الكالسيوم الذي يبني عظامكما أنت والجنين . على الرغم من أنه يمكننا الحصول عليه من التعرض لأشعة الشمس وبعض الأطعمة، إلا أن معظم الأمريكيين لا يحصلون على الكمية الموصى بها، والتي تبلغ حوالي 600 وحدة دولية في اليوم.

فيتامين ب ٦:

قد يساعد فيتامين ب 6 على التقليل من الغثيان والقيء بسبب الوحام. وتقول هوك إن فاعليته تزيد عندما يقترن بمضاد للهستامين يسمى دوكسيلامين، وهو متوفر دون وصفة طبية. و توصي المعاهد الوطنية للصحة بأن تتناول النساء الحوامل  1.9 ملليغرام من فيتامين ب 6 كل يوم.

حمض الدوكوساهكسانويك:

هو حمض أوميغا 3 الدهني المهم  لنمو دماغ الجنين. و يمكنك الحصول عليه من المأكولات البحرية (تأكدي من اختيار أصناف منخفضة الزئبق، مثل السلمون أو البلطي أو سمك القد) أو من خلال المكملات ، ولا تحتوي جميع فيتامينات الحمل على حمض الدوكوساهكسانويك؛ فإذا  اخترت نوعًا لا يحتوي عليه، فمن الأفضل تناول مكمل إضافي بزيت السمك، حسب ما تقول هوك.

الحديد:

إن وجود مستويات كافية من الحديد أثناء الحمل يمكّن جسمك من حمل كميات وافرة من الأكسجين إلى الجنين النامي. وتحتوي معظم فيتامينات الحمل على جرعة 27 ملغ من الحديد الموصى بها، لكن تذكري أن جسمك يمتص الحديد بشكل أفضل من الطعام (مثل اللحوم الحمراء والدواجن والأسماك) أكثر من المكملات.إذا كنت تعانين من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، فسوف يصف لك مقدم الرعاية الطبية مكملات إضافية، كما تقول هوك.

وفي النهاية، تذكري بأنك لا  يمكن أن تدعمي بالمكملات  نظامًا غذائيًا سيئًا، فاختيارك للطعام المفيد  أثناء حملك سيساعدك على الشعور بالرضا قدر الإمكان ودعم صحة طفلك في المستقبل.

المصدر: https://health.clevelandclinic.org/

ترجمة: مريم ذياب

تويتر: Meme_y77 @

تدقيق : ديمة حنون

تويتر : dhanoon3  

تعليق صوتي: غادة زملط


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية