اكسر حبة دواء لنصفين لزيادة فعاليته

اكسر حبة دواء لنصفين لزيادة فعاليته

17 يناير , 2023

ترجم بواسطة:

أمجاد العتيبي

دقق بواسطة:

زينب محمد

أظهرت دراسة جديدة أنه عند تقسيم حبة دواء تجريبي لعلاج السرطان لنصفين، فأن المركب يصبح أكثر فعالية وأمانًا.  بحث علماء من جامعة واشنطن في كلية الطب عن طرق لتطوير دواء واعد لعلاج السرطان اسمه ( Neo-2/15).

هذا البروتين صنع ليحاكي وظيفة انترلوكين (2 أو IL-2)، وهو عبارة عن مركب طبيعي يحفز الخلايا المناعية لتحارب العدوى والسرطان، وعلى الرغم من أن هذا المركب يستخدم لعلاج السرطان فإنه يسبب أعراضًا جانبية سامة للمرضى لذلك صمم العلماء دواء (نيو- 2/15) ليكون النسخة المطورة التي تحتوى على أعراض جانبية أخف.

ولاستمرارية تطوير هذا الدواء قد قام فريق بقيادة المهندس الحيوي  الفريدو كويجانو – روبيو (وهو حديث التخرج من جامعة واشنطن) بتشريح المركب ووجدوا أنه عند تقسيم حبة الدواء بطريقة غير صحيحة، فإن جزيئات الدواء تصبح بدون فعالية وتسبب أعراض جانبية غير مرغوب بها  لكن عند دمج الجزيئات مرة أخرى على سطح خلايا السرطان فأن فعالية الدواء تعود.

 وقد قام الفريق باختبار نهج تقسيم الدواء لنصفين على فأر مصاب بالسرطان وأظهر الاختبار بأنه عند استخدام نصف واحد  للدواء  فأن المركب لم يظهر أي ردات فعل مضادة للورم بينما عند استخدام النصفين من الدواء بالجرعة الصحيحة تقلص حجم الورم تمامًا عند بعض الفئران وبدون أي أعراض جانبية سامة.

لم يكن هذا هو الحال بالنسبة للفئران المعالجة بدواء (IL-2) أو المعالجة بدواء (نيو-2/15) [حبة غير مقسمة لنصفين] حيث إنها  وعلى الرغم من فعاليتها قد سببت أعراضًا جانبية سامة عند استخدام جرعات عالية.

وأوضح كويجانو قائلاً: “قد نستطيع صنع علاج سرطان آمن وأكثر فعالية عند التحكم في توقيت ومكان فعالية الدواء في الجسم”.

الدراسة نشرت في مجلة نيتشر بايوتكنولوجي.

المصدر: https://medicalxpress.com

ترجمة: أمجاد العتيبي

تويتر: @translatoramjad

مراجعة وتدقيق: زينب محمد


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية