هل أصحاب اليد اليسرى أذكى؟ 10% من سكان العالم أصحابُ يد يسرى

هل أصحاب اليد اليسرى أذكى؟ 10% من سكان العالم أصحابُ يد يسرى

4 يناير , 2022

دقق بواسطة:

Norah Suhluli

يتحدث النص حول حقائق علمية عن أصحاب اليد اليسرى.

بقلم: راندين بارثولوميو

لا يشكل أصحاب اليد اليسرى سوى 10% من سكان العالم، لكن بنظرة سريعة، يتبين لنا أن كثيراً من ذوي النفوذ والشهرة في العالم هم أصحاب يدٍ يسرى. فمثلًا، ثلاثة من آخر ستة رؤساء أمريكيين كانوا أصحاب يد يسرى، وهم: جورج بوش وبيل كلينتون وباراك أوباما.

كما أن نخبةً من الشخصيات التي تركت بصمتها في عالمنا كانوا من ذوي اليد اليسرى، ومنهم: مايكل آنجلو، وليوناردو دا فينشي، وبول مكارتني، وديفيد بوي، وجيمي هيندريكس، وجايمس بالدوين، ونيكولا تيسلا، وأوبرا وينفري، وبيل جيتس، وستيف جوبز. وفقًا لتقرير صحيفة نيويورك تايمز2019.

يا لها من قائمة مثيرة، لكن ما الذي تعنيه تلك المعلومات؟ هل أصحاب اليد اليسرى أذكى من أصحاب اليمنى؟

وحتى يجيب الباحثون عن هذا المبحث، أخذوا يدرسون الاختلافات في القدرة الحسابية بين أكثر من 2300 طالب أيسر وأيمن في إيطاليا، يتراوح عمرهم بين 6 إلى 17 عامًا. وفي حين أن العمليات الحسابية السهلة لم تظهر فارقًا بينهم، فإن أصحاب اليد اليسرى كانت لهم اليد العليا في حل العمليات الحسابية الأصعب، كربط الدالة الحسابية بمجموعة أرقام. وفقا لدراسة عام 2017م في مجلة Frontiers. بقيادة جايوفاني سالا، الدكتورة المساعدة في معهد علم الطب الشامل بجامعة فجيتا في اليابان.

لكن ما علاقة اليد المسيطرة بالقدرة الحسابية أو الرياضية للإنسان؟

الإعسار مرتبطٌ ببعض الاختلافات المفاجئة في هندسة الدماغ. فبعد تحليل ضخم في عام 1995 لـ 43 دراسة في مجلة Psychobiology تبين أن أصحاب اليد اليسرى يمتلكون نسبة أكبر من (الجسم الثفني-corpus callosum) ـــ وهي مجموعة الألياف العصبية التي تربط بين فصيّ الدماغ.

تقول د.سالا، التي أجرت دراستها في أثناء تواجداها في جامعة ليفربول: «هناك احتمالية تفيد أن الرابط القوي بين الفصين يجعل [ذوي اليد اليسرى] يحظون بقدرات حيزٍ أقوى، ونحن نعلم أن قدرات الحيز أو المكان مرتبطةٌ بالرياضيات، فالرياضيات أو الحساب تٌصور غالبا من خلال الحيز».   

في بعض الأحيان، قد يعتمد الأمر على السبب وراء كونك أعسر. تقول د. سالا: «استخدام اليد صفة معقدة الشرح، والإعسار على وجه الخصوص قد يكون نقمة أو نعمة، اعتمادًا على سببه أصلاً. فقد يكون سبب الإعسار ضررًا في الدماغ، حين يضطر النصف الأيمن من الدماغ أن يتولى الأمور بسبب ضرر في النصف الأيسر».

«هذا النوع من الضرر قد تسببه إصابة نصفية في الدماغ تحدث قبل الولادة، وفقا لدراسةٍ في مجلة Brain and Cognition. وإن حدثت الإصابة في النصف الأيسر من الدماغ، فقد يؤدي هذا بالشخص لاستخدام النصف الأيمن من الدماغ أكثر».

ولأن نصفي الدماغ متقاطعان (أي أن النصف الأيسر من الدماغ يتحكم في النصف الأيمن من الجسم والعكس صحيح) فإذا كان النصف الأيمن هو الغالب فقد يؤدي ذلك إلى الإعسار. وتسمي الدراسة هذا الأمر بـ ” الإعسار المرضي”، وتشير أنه قد يقود لصعوبات في التعلم. بمعنى أن كونك أعسر اليد يعني كونك عرضة لمشاكل التعلم.

علاوةً على ذلك، تظهر بيانات أخرى أن أصحاب اليد اليمنى لهم أفضلية بسيطة على اليُسر. فقد قامت دراسة في عام 2017م في مجلة  Neuroscience and Behavioral Reviews، بمراجعة 18 دراسةً أخرى بها بياناتٌ لأكثر من 20,400 شخص، وقد أفضت إلى أن أصحاب اليد اليمنى معدل ذكائهم أعلى من أصحاب اليد يسرى في المتوسط.
فقد كتب القائمون على تلك الدراسة: «ما نزال لا نعرف القول الفصل في ارتباط اليد بالذكاء أو هل هناك علاقة بين مهارة اليد والذكاء».

تاريخ اليُسر

لم يكن الإعسار سابقًا محل إعجاب كاليوم. ففي كتيب ” تقويم الإعسار عند الأطفال بقلم جي دبليو كونوي” الصادر عام 193، يُوصف الإعسار أنه “مرضٌ” لا يقل خطرًا عن كساح الأطفال أو التهاب الرئة.

والتحيز ضد أصحاب اليد اليسرى راسخ وثابت حتى في لغتنا. فعندما تقول عبارة (هو اليد اليمين لفلان-right-hand man) ففيها إيجابية، أما حين تقول (فلان ذو قدمين أيسرين-two left feet) فهي تعني أنه أخرق، وكذلك عبارة (إطراء من يدك اليسرى-left-handed compliment) تعني مدحٌ أريد به ذمٌ.
وبل وكلمة ” أيسر left نفسها بالإنجليزية تنحدر من الكلمة الإنجليزية القديمة “lyft” والتي تعني ضعيف أو مكسور، في حين أن كلمة” أيمن- right تعني كذلك مصيب أو على حقٍ قانوني أو ديني.

وذلك الازدراء ليس حكرًا على الإنجليزية فحسب. فمعنى يسار في الفرنسية “gaucheوهي تعني غير لبق أو أحمق في الفرنسية والإنجليزية. في حين أن كلمة يمين في الفرنسية   “droite” تعني adroit أي ماهر.
وفي الماضي كان معنى أيسر في لغة الرومان “sinister,” أي خبيث. ومعنى أيمنdexter,” أي حذق ومنها تنحدر الكلمة الإنجليزية dexterity أي المهارة.

بل وحتى البحث العلمي الحديث يثبت بعض السلبيات في أصحاب النوع الأيسر. فقد ارتبط أصحاب اليد اليسرى من الناحية الإحصائية بالشيزوفرينيا وصعوبة القراءة وسرطان الثدي، على سبيل المثال لا الحصر. (على أن الارتباط بين شيئين لا يعني أن أحدهما سبباً للآخر).

لكن كل ذلك التحامل ضد أصحاب اليد اليسرى لم يزد الرموز التاريخية والمعاصرة منهم إلا بريقًا ولمعانًا.
وهدا أمرٌ لا ضير منه، لمجموعة وصفت بالشؤم تارةً والحمق تارةً، أليس كذلك؟ 

المصدر: https://www.livescience.com

ترجمة/ عبدالرحمن نصرالدين

تويتر: @abdonasr77            

مراجعة: نوره صهلولي


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية