ما مدى احتمالية تبني المستهلكين للذكاء الاصطناعي للحصول على المشورة المصرفية؟

ما مدى احتمالية تبني المستهلكين للذكاء الاصطناعي للحصول على المشورة المصرفية؟

14 يونيو , 2021

ترجم بواسطة:

وفاء الحربي

دقق بواسطة:

زينب محمد

دراسة جديدة نشرت في مجلة (Economic Inquiry) هى الأولى التي تقيس استعداد المستهلكين لاعتماد خدمات استشارية في القطاع المصرفي تعتمد على الذكاء الاصطناعي. وبحث محققون ما إذا كان احتمال اعتماد المستهلكين للذكاء الاصطناعي في الخدمات المصرفية يعتمد على أذواقهم للتفاعل مع الثقافات المختلفة.

وركزت الدراسة على الخدمات الاستشارية الروبوتية، وهى عبارة عن منصات استثمار آلية تقدم مشورة استثمارية دون تدخل من مستشار بشري. عندما حلل محققون مجموعة بيانات من مصرف آي إن جي (ING)، والتي تشمل 11000 مستجيب من 11 دولة، وجدوا أن المواقف المختلفة عبر الثقافات تشكل اختلافات في احتمالية اعتماد المستهلكين المحليين للخدمات الاستشارية الروبوتية.

وكشف التحليل بأنه يمكن اعتماد الخدمات الاستشارية الروبوتية عندما تعوض مشاعر انعدام الثقة والمصداقية تجاه المستشارين البشريين بين المستهلكين. كما كان للخوف من التعرض للغش تأثيرًا قويًا في تعزيز تفضيل المستهلكين لاستخدام الذكاء الاصطناعي. ولم ترحب الأماكن التي يعتبر فيها التفاعل الاجتماعي مهمًا بحداثة الذكاء الاصطناعي، حتى عند التحكم بشأن جميع العوامل المعتادة التي تحدد اعتماد التكنولوجيا الجديدة.

وقالت آني توبادجي،  الحاصلة على درجة الدكتوراه من جامعة سوانسي: “هناك قيمة خاصة يوليها الناس للتفاعل البشري في الخدمات، والتي لا يمكن للخدمة القائمة على الذكاء الاصطناعي أن تحل محلها ببساطة. حتى عند استخدام نموذج اقتصادي تقليدي لتبني الابتكار، مثل النموذج الذي وضعه عالم الاقتصاد البارز أرو (Arrow) والمؤلفون المشاركون (الذي استخدم سابقًا لفهم تبني الأدوية الجديدة)، ونرى أن قيمة التفاعل البشري تُظهرأهمية واضحة لعميل الذكاء الاصطناعي في قطاع الخدمات”.

المصدر: https://phys.org

ترجمة: وفاء الحربي

مراجعة وتدقيق: زينب محمد


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية