بدلًا من دفع الطلاب نحو ريادة الأعمال.. لابد من مساعدتهم على فهم الأولويات الشخصية

بدلًا من دفع الطلاب نحو ريادة الأعمال.. لابد من مساعدتهم على فهم الأولويات الشخصية

6 يونيو , 2021

ترجم بواسطة:

لمياء الخرجي

دقق بواسطة:

زينب محمد

يأمل العديد من صانعي السياسات والمؤسسات التعليمية في تعزيز اقتصاداتهم من خلال تحفيز مهارات الطلاب الريادية .. وإلى يومنا هذا خلصت معظم الأبحاث إلى أن تعليم ريادة الأعمال يمكن أن يزيد من هذه المهارات من خلال تحسين صورة ريادة الأعمال للطلاب وتوفيرها كخيار وظيفي، ما يجعلهم يلمسوا إمكانية محيطهم في مساعدتهم في مجال ريادة الأعمال أو المساعدة في الزيادة من ثقتهم بأنفسهم فيم يتعلق بمهاراتهم في ريادة الأعمال، ولكن ومع كل المعطيات السابقة تًظهر الدراسات الحديثة أنه حتى لو حُققت  هذه الأهداف فإن عزم الطلاب للخوض مجال ريادة الأعمال ضعيف.

أطلق عضو هيئة التدريس في الإدارة من جامعة أبو ظبي “آن فان إويجك” ونائب مدير مركز قسم العلوم السياسية والاجتماعية في جامعة بومبيو فارا “ويبك ويبر” مشروعًا دوليًا شارك فيه عدة جامعات من تسع دول في ست قارات: الأرجنتين وأستراليا وبلجيكا وفنلندا وكينيا وماليزيا وهولندا والإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة. نُشر مقاله مؤخرًا في النسخة الإلكترونية من مجلة “بزنس فينتشرنق انسايتس”، المتخصصة في الأبحاث المتعلقة بريادة الأعمال.

وكجزء من نتائج هذا المشروع، صدّق الباحثون على عملية بديلة لتشكيل التعليم في ريادة الأعمال في مايلي: “أن يتخذ الطلاب قراراتهم في دراسة ريادة الأعمال أم لا عندما يكونوا على دراية كافية بما يريدون في الحياة”.  ويضيفون: “للأسف لم تساعد دورات ريادة الأعمال المدرجة في الدراسة الطلاب على فهم أهداف حياتهم بشكل أفضل” ، وهى مهارة لا تنمو مع التقدم في العمر أو مع مستوى دراسي أعلى.

ويشير المؤلفين لأهمية دور المعلم بتوضيح هذه الأهداف للطالب حيث سيسهل له تحديد أولوياته بحيث يصبح أكثر قناعة بما إذا كانت ريادة الأعمال مناسبة له أم لا، وبذلك يؤكدون: “سيساهم تدريب المؤسسات في اختيار النخبة من رواد الأعمال الطموحين ذوي الحماس الأكبر لمجال الريادة “.

تعتبر هذه الدراسة خطوة أولى لمفهوم جديد يدور حول ما يجب قياسه في الدراسات حول تشكيل التوجهات في تعليم ريادة الأعمال، بالإضافة إلى متغيرات النماذج السائدة للتوجهات في التعليم، وستكمل الدراسات المستقبلية التي تحتوي على نماذج أشمل لمزيد من المعلومات بما يحدث تحديدًا داخل وخارج الفصل الدراسي أو بالتحقيق في تضارب الأهداف الوارد لرواد الأعمال مستقبلًا.

المصدر : https://phys.org

ترجمة : لمياء الخرجي

مراجعة وتدقيق: زينب محمد


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية