زيادة الوزن تزيد من احتمالات حدوث مشاكل في الركبة

زيادة الوزن تزيد من احتمالات حدوث مشاكل في الركبة

17 نوفمبر , 2022

ترجم بواسطة:

إيمان صبحي

دقق بواسطة:

زينب محمد

كشفت دراسة جديدة عن خطورة زيادة الوزن عن الحد المسموح في زيادة احتمالات استبدال الركبة.

صرّح باحثون في المؤتمر الدولي للسمنة في ملبورن، أستراليا، أن زيادة الوزن بمقدار 11 رطلاً فقط تزيد من احتمالات حاجة المرأة إلى جراحة استبدال الركبة كليًا بمقدار الثلث، والرجل بمقدارالربع، حسبما أفاد باحثون

وأوضحوا أن آلام الركبة وتيبسها زادت أيضًا مع زيادة الوزن، مما تسبب في التأثير بالسلب على حياة الأفراد وقدرتهم على استخدام الركبة.

يحدث الفصال العظمي عندما يتآكل الغضروف الذي يبطن المفاصل بمرور الوقت، مما يسمح لنهايات العظام بالاحتكاك ببعضها البعض، مما يسبب الألم والتورم والتصلب.

ولتجنب مخاطر التهاب المفاصل في الركبة لابد من فقدان 10٪ أو أكثر من إجمالي وزن الجسم، ولكن إذا كان الوضع سيئًا للغاية، فقد يحتاج المرضى إلى مفصل اصطناعي ليحل محل المفصل المدمر.

في هذه الدراسة، راجع الباحثون 20 دراسة سابقة فحصت العلاقة بين زيادة الوزن وهشاشة العظام.

وجدت الدراسات أن زيادة الوزن كان لها آثار ضارة كبيرة على مفصل الركبة، بما في ذلك الأضرار المرئية في الأشعة السينية.

قالت الباحثة الرئيسية الدكتورة أنيتا ولوكا، من كلية الصحة العامة والطب الوقائي بجامعة موناش، ملبورن “من المرجح أن تتطور هشاشة العظام مع زيادة الوزن بسرعة أكبر”.

ومن خلال الجمع بين نتائج دراستين كبيرتين شملتا أكثر من ربع مليون شخص، وجدت ولوكا وزملاؤها أن زيادة الوزن بمقدار 11 رطلاً جعلت جراحة استبدال الركبة كليًا أكثر احتمالاً بنسبة 35٪ للنساء و25٪ للرجال.

وصرّحت ولوكا في بيان صحفي صادر عن المؤتمر الدولي للسمنة موضحةً: “عمليات استبدال الركبة مكلفة وواحد من كل خمسة أشخاص غير راضِ عن النتائج ويظل يعاني من الألم بعد الجراحة. أولئك الذين لا يزالون يعانون من الألم هم أكثر عُرضة للحاجة إلى جراحة أخرى، مما يزيد من التكاليف ويقلل من احتمالات السيطرة على آلامهم”.

وأشارت إلى أنه يجب تقديم المشورة للأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بهشاشة العظام حول طرق إدارة وزنهم.

وأضافت: “إن الحفاظ على الوزن في منتصف العمر من شأنه أن يقلل من خطر حدوث هشاشة العظام في الركبة، كما سيقلل من تفاقم الألم وفقدان وظيفة الركبة في المصابين بهشاشة العظام، فضلاً أنه يغنيك عن الحاجة إلى عملية استبدال المفاصل المكلفة.

وتابعت: “نعلم أن الناس يزدادون ما يقرب من كيلوجرام واحد (2.2 رطل) سنويًا مع تقدمهم في السن، ولكن الخبر السار هو أن هناك أدلة من الدراسات السابقة على أنه من الممكن منع زيادة الوزن”.

يجب النظر إلى الأبحاث المقدمة في الاجتماعات الطبية على أنها أولية إلى أن تُنشر في مجلة يراجعها الآخرون.

المصدر: medicalxpress.com

ترجمة: إيمان صبحي

مراجعة وتدقيق: زينب محمد


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية