الذكاء الاصطناعي: مفتاح للوقاية من انتكاس المرض العقلي الحاد

الذكاء الاصطناعي: مفتاح للوقاية من انتكاس المرض العقلي الحاد

20 أكتوبر , 2021

ترجم بواسطة:

فاتن ضاوي المحنا

دقق بواسطة:

نجلاء أحمد

  برنامج الذكاء الاصطناعي الجديد الذي طوره باحثون في جامعة فليندرز الإسترالية، يساهم في تقديم الدعم في الوقت المناسب قبل الانتكاس للمرضى الذين يعانون من مرض عقلي حاد.   حيث خضع برنامج AI2 (Actionable Intime Insights)، الذي طوره فريق من باحثي الصحة الرقمية في جامعة Flinders، لتجربة لفترة زمنية مدتها ثمانية أشهر على 304 مريضًا نفسيًا. حيث تهدف الأداة الرقمية إلى إحداث ثورة في توفير علاج الصحة العقلية في الوقت المناسب لمستفيدي العلاج خارج المستشفى، ووصفه الباحثون بأنه متاح بسهولة وقابل للتطوير.

و في التجربة التي أجريت على 304 مريضًا، وجد برنامج AI2 أن 10 ٪ من المرضى معرضون لخطر متزايد لعدم الالتزام بخطط العلاج من خلال عدم تناول الأدوية أو الانسحاب من الخدمات الصحية.   و تستخدم الأداة المعتمدة على الشبكة العنكبوتية (الإنترنت) خوارزميات لتحديد الفجوات تلقائيًا في نظام الرعاية بين أجزاء مختلفة من النظام الصحي. مما يساهم في تدخل الأطباء في الوقت المناسب لمنع المريض من الانتكاس و تدهور صحته العقلية.

و يقود المشروع الأستاذ نيرانجان بيدارجادي، الأستاذ المساعد بجامعة فلندرز، والذي يقول إن المراقبة الحالية  والإدارة، والعلاج للأمراض العقلية المزمنة عبر أجزاء مختلفة من النظام الصحي غير منسقة بشكل جيد وغير كافية، في الوقت الذي يوجد به حوالي 600 ألف شخص مصاب بمرض عقلي مزمن مصحوب بأمراض متعددة في أستراليا.  

ويقوم المريض عادةً بالحصول على استشارة أولية من طبيب سريري، و يتم تزويده بالتشخيص وخطة رعاية الصحة العقلية ثم يتم إرساله مع تعليمات العلاج مثل تناول الأدوية أو تجربة الأساليب العلاجية. وتشكل إدارة المواعيد الطبية المستمرة والأدوية عبئًا على المرضى. والمشكلة هي أن معظم الأطباء لا يملكون الموارد اللازمة لتتبع كل مريض يدويًا. وبالتالي يمكن أن يؤدي سوء الإدارة إلى انتكاس المريض وربما دخوله المستشفى. حيث تشير بعض التقديرات إلى أن أكثر من 80٪ من المرضى الذين يعانون من مرض عقلي حاد معرضون للانتكاس عدة مرات في غضون خمس سنوات من علاجهم الأولي.

المصدر: https://medicalxpress.com

ترجمة: د. فاتن ضاوي المحنّا

تويتر: @F_D_Almutiri

مُراجعة: نجلاء أحمد


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية