متى يجب عليّ الإسراع لتلقي جرعة ثانية من لقاح كوفيد 19؟

متى يجب عليّ الإسراع لتلقي جرعة ثانية من لقاح كوفيد 19؟

19 فبراير , 2021

ترجم بواسطة:

أحمد طاهر

دقق بواسطة:

زينب محمد

تشتمل اللقاحات الأولى لفيروس كوفيد 19 في الولايات المتحدة على جرعتين يفصل بينهما أسابيع قليلة، ومن المفترض في خلال أول أسبوعين أن يكتسب متلقو اللقاح مناعة جزئية من الجرعة الأولى ثم تكتمل المناعة كُليًا حال تلقيه الجرعة الثانية.

 بالنسبة للقاح شركتي فايزر وبايونتك الألمانية، فمن المفترض أن تكون الجرعة الثانية بعد ثلاثة أسابيع، وبعد أربع أسابيع لدى لقاح شركة موديرنا.

ولكن مدى دقة اتباع هذه التعليمات كان يعد نقطة خلاف في الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة واللتين طرحا في الأسواق لقاح فايزر ولقاح أسترازينيكا الذي يشتمل على جرعتين يفصل بينهما أربع أسابيع.

ومن أجل إعطاء المواطنين المزيد من الجرعات الأولية ومنحهم على الأقل درجة معينة من المناعة، تقول المملكة المتحدة أنه لا بأس بتأجيل الجرعات الثانوية (المُعَزِّزة) لمدة تصل الى 12 أسبوعًا.

 ولكن تم تنحية هذه الاستراتيجية جانباً من قبَل الولايات المتحدة الأمريكية حيث قالت المنظمات أنها ليست مبنية على أساس علمي.

مصدر قلقنا الكبير هو أننا لا نعلم إلى متى يمكن أن تستمر المناعة الجزئية التي توفرها الجرعة الأولى حيث قالت فايزر : ” لا توجد بيانات تثبت أن المناعة عقب الجرعة الأولى استمرت بعد 21 يومًا”.

وأجمعت المنظمات الأمريكية على ذلك بحجة أن عددًا قليلًا جدًا من الأشخاص في دراسات لقاحي فايزر وموديرنا فوّتوا جرعاتهم الثانوية المجدولة من أجل الحصول على بيانات تكفي لإظهار نجاح الإستراتيجية.

ومع ذلك، لا يجب  أن يكون توقيت الجرعات في الولايات المتحدة دقيقًا، حيث تقول مراكز مكافحة الأمراض والوقاية أنه يمكن إعطاء الجرعات الثانوية (المُعَزِّزة) قبل أو بعد الموعد بأربعة أيام.

المصدر:  https://medicalxpress.com

ترجمة: أحمد طاهر الكُربيجي

تويتر: Ahmed_Elkorbegy

مراجعة وتدقيق: زينب محمد


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية