تناول التايلينول أثناء الحمل يرتبط بإصابة الأطفال بالربو

تاريخ النشر : 31/10/2016 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :744

 %d8%aa%d9%86%d8%a7%d9%88%d9%84-%d8%a7%d9%84%d8%aa%d8%a7%d9%8a%d9%84%d9%8a%d9%86%d9%88%d9%84-%d8%a3%d8%ab%d9%86%d8%a7%d8%a1-%d8%a7%d9%84%d8%ad%d9%85%d9%84-%d9%8a%d8%b1%d8%aa%d8%a8%d8%b7-%d8%a8%d8%a5

وجدت دراسة حديثة بأن تناول التايلينول ( الأسيتامينوفين ) أثناء الحمل يزيد بشكل بسيط من خطر إصابة الجنين بالربو.

لقد قام باحثون نرويجيون بدراسة   ٥٩٢٠٠ حالة للحوامل ما بين عامي ١٩٩٩ و ٢٠٠٨ و تابعوا ٥٣١٦٩ طفل بعد ولادتهم. وقد أجابت الأمهات عن استبيان بسيط عن الأدوية التي يتناولنها هن وأطفالهن.

وبعد أن تم التحكم بالعوامل الصحية المختلفة والخصائص السلوكية، وُجِد أن تناول الأمهات للتايلينول أثناء الحمل ارتبط بزيادة مقدارها  ١٣٪ من إصابة الأطفال بالربو لدى بلوغهم سن الثالثة من العمر. وكلما زادت كمية التايلينول التي تناولتها الحامل كلما زادت نسبة إصابة الطفل بالربو.

نشرت هذه الدراسة في المجلة العالمية لعلم الأوبئة (International journal of Epidemiology)

وقد كان الهدف منها هو دراسة الربو الذي يسببه التايلينول تحديدا و ليس أي مسبب آخر. أثبتت العلاقة بينهما بأنه مهما كان سبب تناول الأم للتايلينول سواء لتخفيف الألم ، الحرارة، الرشح أو أي التهاب تنفسي آخر، فإن ذلك سيزيد نسبة الإصابة بالربو بشكل طفيف.

قالت الباحثة الرئيسة ماريا.س.ماغنس في المؤسسة النرويجية للصحة أنه بناءً على الزيادة البسيطة في احتمالية نسبة الإصابة، فليس هناك أي داعٍ للقلق بشأن تعرض الجنين للتايلينول و يمكننا أن نقلل من نسبة التايلينول التي تتناوله الأمهات الحوامل مع التأكيد على أنه يمكنهن تناوله دون خوف عند الحاجة

و بحسب مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها فإن ٦٥٪ من  الحوامل يتناولن التايلينول.

http://mobile.nytimes.com/blogs/well/2016/02/11/tylenol-during-pregnancy-tied-to-asthma-in-children/

 

ترجمة: خوله العريني

 

 


شاركنا رأيك طباعة