علماء يجدون أوعية تصل الدماغ بالجهاز المناعي

تاريخ النشر : 17/10/2015 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :1816
المراجع حاتم عسيري

خريج جامعة أم القرى ،طب وجراحة ،
طبيب نفسي في طور الإنشاء

 

Immune

 

فيما يناقض عقوداً من التعليم الطبي ,أقر مؤخراً وجود اتصال مباشر بين الدماغ والجهاز المناعي. هذه المزاعم تتطلب الكثير من الفحص والاختبار حتى بعد نشرها  ،ولكن هذا يمكن أن يكون الخبر الكبير للبحث في أمراض مثل التصلب اللويحي المتعدد (MS)ومرض ألزهايمر .

 

missinglinkf_0

الجهاز اللمفاوي قبل وبعد الاكتشاف

هذا يغير بشكل تام الطريقة التي نفهم بها التداخل بين  الجهاز العصبي والمناعي ، ويقول كبسن: ” كنا فيما سبق ننظر إلى هذا التداخل على أنه شيء سري لا يمكن دراسته ,ولكن صار من الممكن أن نسأل الأن الأسئلة الميكانيكية ”

التصلب  اللويحي المتعدد يعرف على أنه مثال للأمراض الناجمة عن مهاجمة الجهاز المناعي للدماغ ،على الرغم من أن الأسباب غير مفهومة. إلا أن الفرصة لدراسة الأوعية اللمفاوية التي تصل الدماغ بجهاز المناعة يمكن أن تغير فهمنا لكيفية حدوث هذه الهجمات وكيفية إيقافها . أسباب مرض ألزهايمر هي أكثر إثارة للجدل ،وقد يكون لها أيضا أصول في الجهاز المناعي ،ويقترح المؤلف أن تراكم البروتين هو نتيجة لفشل الأوعية في القيام بعملها.

في الواقع يدعي كبسن  “نحن نعتقد أن كل مرض عصبي يحتوي على مكون مناعي قد تلعب هذه الأوعية دورا رئيسيا فيه ”

يستذكر Loveeaue قائل “دعوت جون كنبس إلى المجهر وقلت له أعتقد بأن لدينا شيئا، لاحظ أنماط خطية في ترتيب خلايا تي (T)المناعية . ويشير Louveau “اتصلت بجوني [Kipnis]  وقلت له : ‘أعتقد أن لدينا شيئا ،”

كان Kipnis متشككا ،ويقول  “كنت أعتقد أن هذه الاكتشافات قد انتهت في وقت ما في منتصف القرن الماضي ،ولكن يبدو أنها لم تفعل .  لقد اقتنع هو ومجموعة من المؤلفين المساعدين – والذين يعملون في أرقى معاهد علوم الأعصاب  في فرجينيا -عن طريق بحث لاحق موسع , بأن هذه الأوعية حقيقية ,وتقوم بنقل خلايا الدم البيضاء ,وهي أيضا موجودة في البشر. وقد ذكر القائمون على البحث  “أن هذه الشبكة يظهر أنها تبدأ من كلتا العينين و تسير فوق البصلة الشمية (Olfactory Bulb) , ومن ثم تسير محاذية للجيوب الوعائية الوريدية

يعطي كنبس الامتياز الخالص لزميلة الدكتور تاجي هارس الذي مكن الفريق من تصور الأوعية وهي على حيوانات حية  مؤكداً وظيفتها . وكذلك يعطي Louveaue امتياز هذا الاكتشاف  لعميلة تثبيت طبقات السحايا على قلنسوة الجمجمة (القبة) قبل القيام بالتشريح  ,وليس العكس .هذا وبالإضافة إلى قرب هذه الشبكة (شبكة الأوعية اللمفاوية )من الأوعية الدموية والذي من المفترض أن يكون هو السبب وراء أن أحد لم يلاحظها من قبل

يقول المؤلفان: ” أن هذه الأوعية تمتلك كل الصفات  الجزيئية للخلايا اللمفاوية المبطنة , وهي قادرة على حمل السائل والخلايا المناعية من السائل الدماغي النخاعي (CSF) ,وهي متصلة أيضاً-أي الأوعية- بالغدد اللمفاوية  الرقبية العميقة.”

وأضاف  المؤلفان :” أن الشبكة  تشبه إلى حد كبير  النظام اللمفاوي الطرفي ، ولكنها  تمتلك بعض الصفات الفريدة ، ومن تلك الصفات كونها أقل تعقيداً وتتألف من أوعية أضيق”.

الاكتشاف يعزز النتائج  التي تقول أن الخلايا المناعية موجودة حتى في الأدمغة السليمة ، وهي الفكرة التي كان يُشك فيها حتى وقت قريب.

 

المصدر: http://www.iflscience.com/brain/vessels-found-connect-immune-system-and-brain

[1] السحايا هي الأغشية الدماغية المغلفة للدماغ والنخاع الشوكي وتتكون من ثلاث طبقات تترتب من الأسفل إلى الأعلى كالتالي: طبقة الأم الحنونة ،طبقة الأم العنكبوتية، طبقة الأم الجافة


شاركنا رأيك طباعة