تاريخ النشر : 17/02/2018 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :681
المراجع إيمان الشيخ

المترجم فرات عبيد

تفاعل أمعاء المصابين بمتلازمة القولون المتهيِّج مع البكتيريا بشكل مختلف

المُلخص:

لا نعلم حتى الآن السبب وراء نشوء متلازمة القولون المتهيج. ولكن بينت دراسة حديثة أُجريت في السويد بأن زيادة نفاذية غشاء القولون للبكتيريا لدى الأشخاص المصابين قد يكون سبباً وراء حدوث أعراض القولون المتهيج من ألم البطن، الإسهال أو الإمساك.

 

وفقًا لدراسة أُجريت في جامعة لينشوبينغ Linköping University في السويد فإن الحاجز المعوي للمرضى المصابين بمتلازمة القولون المتهيِّج يسمح بمرور البكتيريا بشكل أكثر إلى داخل الجسم مقارنةً بالأشخاص السليمين. هذه الدراسة والتي نُشرت في المجلة العلمية لأمراض الجهاز الهضمي Gastroenterology تعتبر أول دراسة تبحث في موضوع متلازمة القولون المتهيِّج باستخدام البكتيريا الحيّة.

يمكن وصف متلازمة القولون المتهيِّج بأنها خلل في وظيفة الأمعاء، يتسبب هذا الخلل بنوبات متكررة من آلام البطن والتي قد يصاحبها حالات من الإمساك أو الإسهال. حوالي 10% من الأشخاص الموجودين في السويد يعانون من متلازمة القولون المتهيّج، ومعدل الإصابة بها بالنسبة للنساء يعادل ضعف معدل الإصابة عند الرجال.

“بيَّنت دراستنا أن الأشخاص المصابين بمتلازمة القولون المتهيِّج يختلفون عن الأشخاص الطبيعيين من حيث كيفية تفاعل أمعائهم الغليظة -أو القولون- مع البكتيريا،” وفقاً لأسا كيتا الباحثة في قسم الطب السريري والتجريبي. عملت أسا على هذه الدراسة مع سوزانا والتر المتخصصة في أمراض الجهاز الهضمي في المستشفى الجامعي للينشوبينغ والباحثة في قسم الطب السريري والتجريبي.

لا يزال سبب نشوء هذه الحالة مُبهمًا حتى الآن، ولكنّ الأدلة متواترة على احتمالية وجود تغيّر في طريقة تفاعل الدماغ مع البكتيريا النافعة الموجودة في الأمعاء، والتي قد تلعب دورًا هامًا في هذه الحالة.

تحتوي الأمعاء الغليظة على طبقة من المخاط، والتي تعتبر خط الدفاع الأول في الأمعاء ضد البكتيريا. يلي هذه الطبقة، طبقة من النسيج الظهاري والذي يتكون من خلايا تعرف بالخلايا المعوية Enterocytes، يلي هذه الطبقة نسيج يحتوي على خلايا مناعية. ركّزت الدراسة الحالية على طبقة النسيج الظهاري وقامت باختبار نفاذيتها للبكتيريا.

قام الباحثون بفحص عينات صغيرة لأنسجة أُخذت من الأمعاء الغليظة لـ 37 امرأة مصابة بمتلازمة القولون المتهيِّج، ومن ثمَّ قارنوها بعينات مأخوذة من نساء غير مصابات بأية أعراض معوية. قام الباحثون بعد ذلك بدراسة أغشية الخلايا باستخدام آلة معروفة ب Ussing chamber، والتي تساعد على قياس النفاذية للمواد والبكتيريا من خلال الأنسجة الحيّة.


من المعروف أن العدوى ببكتيريا السالمونيلا التيفيّة (Salmonella Typhimurium) هي أحد أسباب نشوء متلازمة القولون المتهيِّج. هذه الحقيقة قادت الباحثين لاستقصاء طريقة تفاعل بكتيريا السالمونيلا مع الغشاء المعوي. كما قاموا أيضاً بدراسة البكتيريا الإشريكية القولونية (Escherichia coli HS) وغالبًا ما تتواجد في الأمعاء. كان معدل نفوذ كلا نوعي البكتيريا من خلال الغشاء المخاطي لدى شخص مصاب بمتلازمة القولون المتهيج يعادل ضعف معدل نفوذ البكتيريا بالنسبة لشخص طبيعي.

 

ذكرت أسا كيتا: “المصابون بمتلازمة القولون المتهيِّج الذين تمت دراسة عينات أمعائهم في هذه التجربة كانوا أكثر عرضة لمرور البكتيريا، ولكن لا يمكننا تطبيق هذه النتائج على الممارسة الطبية فورًا ولا بد من إجراء أبحاث إضافية في هذا المجال. ولكن يمكننا القول بأن هناك شيء يجعل طبقة الغشاء المخاطي للمرضى المصابين بمتلازمة القولون المتهيِّج أكثر حساسية للبكتيريا مقارنة بالأشخاص الطبيعيين.”

 

درس الباحثون أيضاً الخلايا الصارية Mastcells، والتي تعتبر نوعًا من الخلايا المناعية -أحد مكونات نظام المناعة الطبيعية وخط دفاعٍ ضد الكائنات الدقيقة. وجد الباحثون أن الخلايا الصارية تلعب دورًا مهمًا في تنظيم عبور البكتيريا من خلال الغشاء المعوي بالنسبة لدى كلا الأشخاص المصابين بمتلازمة القولون المتهيِّج وغير المصابين أيضًا. ولكن اتضح أن هذه الآلية أكثر نشاطاً لدى الأشخاص المصابين بمتلازمة القولون المتهيِّج.

 

أُجريت الدراسة بالتعاون مع علماء من جامعة (UniversitatAutònoma de Barcelon) في إسبانيا، بالإضافة إلى (David Geffen School of Medicine ) في الولايات المتحدة الأمريكية.

تم تمويل هذا البحث من قبل مركز أبحاث älsofondenHStiftelsen في جامعة Linköpong، AFA Insurance، وزمالة أبحاث Bengt-Ihre.

 

 

 

ترجمة: فرات عبيد

Twitter: @learns2

مراجعة: د. إيمان الشيخ

Twitter: @eas_e

 

المصدر:

Medical News Today: The colon of patients with IBS reacts differently to bacteria

 

 

 


شاركنا رأيك طباعة