خلايا الدم

تاريخ النشر : 18/05/2017 التعليقات :0 الاعجابات :3 المشاهدات :721

 

 

تتعدد أنواع خلايا الدم وتختلف فيما بينها، فخلايا الدم الحمراء هي إحدى هذه الخلايا والتي يتم تكوينها في نخاع العظم. تتمثل وظيفة خلايا الدم الحمراء في حمل الأكسجين من الرئتين عبر الدم ليتم إيصاله إلى جميع خلايا الجسم والتي تستخدم الأكسجين في عملية الهدم الأيضي لحرق الغذاء وإطلاق الطاقة. والمسؤول عن حمل الأكسجين على هذه الخلايا في مجرى الدم هو بروتين يسمى (الهيموجلوبين). النوع الثاني من خلايا الدم هو خلايا الدم البيضاء والتي يتفرع منها خمسة أنواع، ثلاثة منها خلايا مُحبّٓبة (مُفصصّة النوى)، واثنتين منها أحادية النوى، وتفصيلها كالآتي:

أولًا: الخلايا المُحبّٓبة أو مُفصصّة النوى (Granulocytes)، تحتوي هذه الخلايا على حبيبات صبغية غامقة موجودة في السيتوبلازم، بالإضافة إلى أنها تمتلك نوى مُفصّٓصة. يتم تكوين هذه الخلايا في نخاع العظم، ويندرج تحت هذا النوع ثلاث خلايا، وهي:

١) الحمِضات (Eosinophils): تمثل هذه الخلايا ٣٪‏ من نسبة خلايا الدم البيضاء، وتتصبغ حبيباتها باللون الأحمر مع الأحماض، كما أنها تنشط ويزداد عددها في حالات الحساسية كالربو.

٢) القعدات (basophils): تمثل هذه الخلايا أقل من ١٪‏ من خلايا الدم البيضاء، وتتصبغ حبيباتها باللون الأزرق مع القواعد. أما ما يتعلق بوظيفة هذا النوع من الخلايا فإنها غير واضحة، ولكن عددها يكثر في مرحلة الشفاء من الالتهابات.

٣) العدلات (Neutrophils): تعتبر العدلات من أهم الخلايا المقاومِة للأمراض والأكثر عدداً حيث تمثل ٥٠-٦٠٪‏ من نسبة خلايا الدم البيضاء، وتصنّف على أنها من خلايا البلعمة التي تبتلع البكتيريا وتهضمها. إن لون حبيبات العدلات بنفسجي باهت، ولا تتصبغ حبيباتها مع الأحماض أو القواعد. ترجع إلى عديدة الأشكال بسبب تعدد أنويتها.

ثانيًا: خلايا الدم البيضاء من نوع وحيدات النوى غير المُحبّٓبة (Mononuclear leukocytes):

يمتلك هذا النوع من خلايا الدم البيضاء نواة واحدة كبيرة، كما يحتوي سيتوبلازم هذه الخلايا القليل من الحبيبات. تُنتٓج هذه الخلايا في نخاع العظم، والعقد اللمفاوية، والطحال، ويندرج تحتها نوعان من الخلايا:

١) الخلايا اللمفية: تمثل هذه الخلايا ٣٢٪‏ من نسبة خلايا الدم البيضاء وهي على نوعين، الخلايا البائية والخلايا التائية.

للخلايا اللمفية دور بالغ الأهمية في مقاومة الأمراض عن طريق إنتاج الأجسام المضادة مما يؤدي إلى تدمير الخلايا الغريبة أو المصابة بعدوى (دور الخلايا البائية)، بالإضافة إلى قدرة الخلايا اللمفية على الارتباط المباشر بالخلية الغريبة وتدميرها (دور الخلايا التائية).

تقل نسبة الخلايا التائية بشكل كبير في مرض الإيدز الذي يعد أحد أمراض نقص المناعة المكتسبة.

٢) الخلايا الوحيدة (Monocytes): تكوّن هذه الخلايا ٤٪‏ من خلايا الدم البيضاء. لدى هذه الخلايا نواة واحدة كبيرة، ودورها يتمثل في ابتلاع وتدمير فضلات الخلايا بعد مهاجمة العدلات للخلايا الغريبة. مكان وجود الخلايا هو مجرى الدم؛ لكنها تغادره ذاهبةً إلى الأنسجة كالكبد والرئتين لتتحول إلى خلايا أكولة كبيرة.

الصفائح الدموية هي نوع آخر من أنواع خلايا الدم، وهي عبارة عن قطع صغيرة من الخلايا يتم تصنيعها في نخاع العظم، وهي ضرورية من أجل تخثُّر الدم.

 

ترجمة: أمل العنزي

Twitter: @Amaloh1417

مراجعة: سارة بنت أحمد الفيفي

Twitter: @sarah_ahmed95

 

المصدر:

The Language of Medicine by Davi-Ellen Chabner

 

 


شاركنا رأيك طباعة