هل الخبز المحمص يؤثر على صحتك؟

تاريخ النشر : 23/03/2017 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :700
الكاتب مها العقيل

المراجع عمر العماري

هل-الخبز-المحمص-يؤثر-على-صحتك؟

أُعلنت تحذيرات جديدة عن المخاطر الصحية لأكل البطاطا المحمرة و الخبز المحمص و ذلك بسبب تكون مادة الاكريلاميد وهي مادة كيميائية قد يكون لها  صلة في زيادة خطر الاصابة بالسرطان. و هذه التحذيرات أتت من وكالة المعايير الغذائية في المملكة في المتحدة , حيث تم شن حملة في 23  من شهر يناير تحت مسمى (Go for Gold) و كان هدفها ان يتم تقليل كمية مادة الأكريلاميد الذي يأكله الناس. و مسمى الأكريلاميد يعني اللون الذهبي الذي يظهر عند القيام بطبخ الأغذية النشوية لمدة طويلة حتى يصبح لون الطعام  بني قاتم.

 

لكن ماهي مادة الأكريلاميد؟ وما درجة خطورتها على صحة البشر؟

الأكريلاميد هي مادة كيميائية تتكون اثناء اعداد الاغذية النشوية على درجات حرارة مرتفعة مثل قلي البطاطس و تحميص الخبز و اعداد الفطائر في الفرن.

تم عمل تجارب على الحيوانات و كانت النتيجة ان مادة الاكريلاميد كان لها تاثير على المادة الوراثية للحيوان و تسبب الأصابة بالسرطان , و بسبب هذه النتائج التي ظهرت على الحيوانات اشارت الوكالة العالمية لأبحاث السرطان ان مادة الأكريلاميد قد تكون مسرطنة في عام 1994.

 

ولكن حتى الان عند اكل الطعام المحتوي على الاكريلاميد لم تظهر اعراض تدل على ارتفاع نسبة خطورة الاصابة بالسرطان لدى البشر , فهناك دراسات لمحاولة تقدير قيمة المواد الكيماوية التي يأكلها الناس باستخدام تقارير لوجباتهم اليومية و دراسات اخرى لقياس مستوى الاكريلاميد و عمليات الايض في الدم .

و منذ أن وجدت مادة الاكريلاميد في أغذية معينة في عام 2002 , ظهرت العشرات من الأبحاث و الدراسات لمعرفة ما إذا كان الأشخاص الذين يأكلون كمية اكبر من الأغذية التي تحتوي على نسبة من الاكريلاميد أنهم قد يكونوا أكثر عرضة للإصابة بأنواع معينة من السرطان مثل سرطان الكلى و سرطان بطانة الرحم و سرطان المبيض , و تم دمج هذه الدراسات مع دراسات أخرى تتعلق بارتفاع نسبة الخطر للاصابة بالسرطان و لم يتم ايجاد اي رابط بينهم اي انه لم يتم ايجاد انواع من السرطان ترتفع نسبة الاصابة بها بسبب الاكريلاميد.

 

مع ذلك لاحظت منظمة ACS  على الرغم من أن الادلة من الدراسات على الانسان مطمئنة الى حد ما و ان هناك حاجة لمزيد من الدراسات لتحديد ما إذا كان الاكريلاميد يثير مخاطر الاصابة بالسرطان لدى الناس.

و لكن في الواقع من الصواب ان يتم تقليل مادة الاكريلاميد المستخدمة و ذلك باتباع عدة خطوات سهلة مثل التجنب أو الحد من استهلاك البطاطس المقلية و المقرمشة , و اعدادها بالسلق او بالمايكرويف بدلاً من قليها و ذلك للتقيل من التعرض لمادة الاكريلاميد.

 

و ايضاً تحميص الخبز حتى يصبح لونه بني فاتح بدلاً من جعله بني قاتم أو أسود و ذلك ايضا للتقليل من التعرض لمادة الاكريلاميد , حيث وجد ان في المناطق الداكنة  للخبز المحمص كمية كبيرة من مادة الاكريلاميد .

بالاضافة لذلك اتباع نظام غذائي صحي غني بالفواكه و الخضراوات و الحبوب الكاملة و فقير باللحوم الحمراء و المصنعة مما يقلل من احتمالية الاصابة بمادة الاكريلاميد.

ايضا هذه الانظمة الغذائية الصحية لها فوائد اخى لصحة الشخص و للحد من مخاطر الاصابة بالسرطان هذا ماوصى به الباحث McCullough

 

 

 

 

 

ترجمة: مها العقيل

مراجعة: عمر العماري

Twitter: @omar_br1

 

 

المصدر:

Lives Cience

 


شاركنا رأيك طباعة