زيادة كفاءة استخدام الطاقة من بطاريات الهواء المعدنية

زيادة-كفاءة-استخدام-الطاقة-من-بطاريات-الهواء-المعدنية

أعلن مؤخرا فريق من الباحثين التابعين ليونسيت أنهم نجحوا في تطوير طريقة جديدة لزيادة كفاءة استخدام الطاقة من بطاريات الهواء المعدنية – والتي تعتبر أجهزة الطاقة للجيل القادم – باستخدام البوليمر. وقد ظهر هذا البحث الذي أجري على يد البروفيسور هيون كون سونق وبرفسور الطاقة والهندسة الكيميائية جنيت كيم في عدد يناير من مجلة الطاقة وعلوم البيئة (EES).

في القطب السالب من بطاريات الهواء المعدنية أو خلايا الوقود، يتحولالأوكسجين إلى أكسيد معدن أو ماء. في نفس الوقت، تعمل المحفزات لتسريع التفاعل. وباعتبار البلاتينوم محفزًا معروفاً، فقد أحدث قضية اقتصادية لتسويق بطاريات الهواء أو خلايا الوقود نظرًا لارتفاع سعره.

 

في هذه الدراسة، ذُكِر بأن النشاط التحفيزي من بروفسكايت – الذي يمكن أن يكون بديلا للبلاتينوم – تحفّز بشكل كبير ببساطة عن طريق إضافة نوع من البوليمر.

عندما يُستخدم البروفسكايت أو البوليبيرول لوحدهما، لا يمكن أن يصل نشاطهما إلى نشاط البلاتينوم. ومع ذلك، نتيجة لمزج البروفسكايت مع البوليبيرول، تحفز النشاط بشكل كبير حتى وصل إلى مستوى نشاط البلاتينوم. وهذا هو أول تأثير متناغم في كهربي الأوكسجين حتى مع وجود أي نشاط كيميائي بين البروفسكايتو البوليبيرول.

 

ويقول البرفسور سونغ: “التفاعل الذي يحدث عندما يتلقى الأوكسجين إلكترون يسمى الحد من الأوكسجين. الخاصية التي يملكها البوليبيرول والذي يعتبر حساسًا للأوكسجين تساهم في تسريع التفاعل هذه”. و يقول دونغ كيو لي – المؤلف الأول للدراسة – :”لأن مركب أكسيد البوليبيرول مصنوع بواسطة عملية بسيطة، فإن المحفز سيكون مناسبا لتوفير أجهزة الطاقة للجيل القادم”.

وقد دعمت نتائج هذه الدراسة من قبلKEIT، KETEP، BK21Plus وMSIP.

 

 

 

ترجمة: لبنى الفهيد

مراجعة: هديل المطيري.

 

المصدر:

Science Daily

 

شارك هذه المقالة!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *