قلة النوم قد تغير ردة فعلك للألم

قلة النوم قد تغير ردة فعلك للألم

11 نوفمبر , 2019

يتحدث المقال عن تأثير قلة النوم على بعض  مراكز الألم في الدماغ مما يزيد من حساسيتنا للألم . التفاصيل في هذا المقال.

قد تزيد قلة النوم من حساسيتك للألم، وفقًا لدراسة في عدد ٢٨ يناير ٢٠١٩ من مجلة العلوم العصبية  The Journal of Neuroscience.

اكتشف الباحثون أن قلة النوم تؤثر على بعض مراكز الألم في الدماغ وقد تغير من شعور الشخص وردة فعله للتعب. فحص العلماء في الدراسة أدمغة ٢٥  شخص بالغ سليم في بيئتيّ نوم: أولًا، بعد نومهم لثمانِ ساعات، ومجددًا بعد إبقاءهم مستيقظين لمدة تترواح بين ٢٤ إلى ٤٨ ساعة. وتلقوا أيضًا أثناء كلا الفحصين درجات حرارة مزعجة على أرجلهم.

أظهرت الفحوصات أنه  عندما حُرمت المجموعة من النوم، ازدادت أنشطة القشرة الحسية الجسدية لديهم بنسبة ١٢٠٪، وهي منطقة الدماغ التي تفسر شعور الألم. ويعني هذا أن قدرتهم على تحمل الألم كانت أقل مما كانت عليه بعد نومهم لثمانِ ساعات.

انخفض النشاط في منطقتي الانسولا والسترايتوم بنسبة ٦٠٪ إلى ٩٠٪ لديهم أيضًا عندما حُرموا من النوم، وهما منطقتين في الدماغ عادةً ما يخمد الشعور بالألم عندما تكون نشطة. أشار العلماء إلى أن قلة النوم تجعل الجسد أقل قدرة على التحمل، ويمكن مساعدة الناس الذين يعانون من الألم عادة بتحسين نومهم.

وفي حين أن نوع اضطرابات النوم الذي عملت عليه الدراسة ليس نموذجيًا، اكتشف الباحثون في دراسة أخرى أن التغيرات الطفيفة في طبيعة النوم —مثل الاستيقاظ مرارًا أثناء الليل— مرتبط أيضًا بالألم في اليوم التالي.

ترجمة: بيادر النصيان

@bayader_nus

المصدرhttps://www.health.harvard.edu

مراجعة: زينب محمد

@zinaabhesien


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية