تقديم جائزة نوبل للطب لثلاث باحثين عن اكتشافهم لكيفية تأقلم الخلايا مع الأكسجين (الطريق نحو علاج مرض السرطان )

تقديم جائزة نوبل للطب لثلاث باحثين عن اكتشافهم لكيفية تأقلم الخلايا مع الأكسجين (الطريق نحو علاج مرض السرطان )

17 أكتوبر , 2019

تم تقديم جائزة نوبل للطب لهذا العام ٢٠١٩ لثلاثة باحثين هم : ويليام كايلين وغريج سيمينزا من آمريكا ، و السيد بيتر راتكليف من بريطانيا ؛ عن بحثهم عن الآليات الوراثية التي تسمح للخلايا بالاستجابة للتغيرات التي تطرأ على مستويات الأكسجين حيث آن ذلك البحث سيساهم في علاج مجموعة من الأمراض مثل ( السرطان ، فقر الدم ، السكتات القلبية ، الجلطات ) .

الجائزة تم تقديمها للأمريكيين ويليام كايلن وغريج سيمنزا والبريطاني السير بيتر راتكليف عن اكتشافهم كيف تستشعر الخلايا و كيف تتأقلم مع كمية الأكسجين المتوفرة.

قام مجلس نوبل بالإعلان عن الجائزة بمعهد كارولينسكا في ستوكهولم يوم الإثنين، تشرين الأول، اكتوبر 7.

يقوم البحث بتقديم توضيح عن الآليات الوراثية التي تسمح للخلايا بالاستجابة  للتغيرات التي تطرأ على مستويات الأكسجين. هذا البحث سيساعد في علاج مجموعة من الأمراض بما في ذلك  ( السرطان ، فقر الدم ، السكتات القلبية ، والجلطات ).

لماذا تم تقديم جائزة نوبل لهؤلاء العلماء ؟

” الأكسجين هو شريان الحياة لأعضاء الجسم “، حسب قول د. جورج دالي ، عمدة كلية هارفرد للطب . ” بدون أكسجين ، لا تستطيع الخلايا العيش.” و أيضًا قلته أو كثرته قد تؤدي للوفاة . الباحثين الثلاثة قرروا الإجابة على السؤال التالي:

كيف تقوم الخلايا بضبط استجاباتها ؟

الباحثون قاموا برفع الغطاء عن الاستجابات الجينية لمستويات الأكسجين التي تسمح للخلايا في أجسام البشر و أيضًا الحيوانات بالشعور وبالاستجابة لمختلف التغيرات ، كارتفاع أو انخفاض كمية الأكسجين التي يحصلون عليها .

فيما تكمن ضرورة هذه الأبحاث ؟

الأبحاث تكشف عن الآليات التي تتحكم في بعض الأشياء كالتأقلم مع الارتفاعات العالية,     ومع كيف تدبر الخلايا السرطانية سرقة الأكسجين . ” راندال جونسون ” عضو مجلس نوبل ، وصف العمل بأنه ” بحث تدريسي “و قال بأن هذا البحث سيتم تلقينه للطلبة في دراساتهم لأسس البيولوجيا.

“هذا جانب بسيط يكشف عن كيفية عمل الخلية , و أعتقد أن هذه النقطة فقط كفيلة بإظهار كيف أن الأمر مثير للاهتمام حقًا , ” حسب س.جونسون .

يدرس البحث أيضا العديد من العلاجات لمجموعة من الأمراض التي يكون فيها الأكسجين متوفر بنسب قليلة بما في ذلك  فقر الدم ، السكتات القلبية و الجلطات ، و أيضا علاج للسرطانات التي تمتاز بندرة أو كثرة في الأكسجين.

من هم الفائزون ؟

ويليام ج. كايلين جونيور ، أستاذ الطب بمعهد دانا فاربر و بريجهام أيضًا بمستشفى النساء بكلية هارفرد للطب ، كان منجذبا للعلم و ذلك من أجل الموضوعية التي يقدمها .

” كأي عالم ،  أحب حل الأحجيات ” حسب ما قاله في لقاء صباح الإثنين .

لكن بداياته لم تكن على نفس القدر من الإثارة ، فعندما كان طالبًا في الطب يأمل أن يُصبح باحثًا في الفيزياء ؛ كتب عنه أستاذ ما : ” ألاحظ أن السيد. كايلين شاب لامع و أن مستقبله سيكون خارج المختبرات الطبية ” .

أصبح مفتونًا بمرض سرطان نادر ، وهو  داء فون هيبيل لينداو الذي يتميز بوفرة الأوعية الدموية  و بالإنتاج المتزايد في الإيتروبروتيين ، أو هرمون EPO ,  الهرمون الذي يحفز إنتاج خلايا الدم الحمراء التي تحمل الأكسجين .

مرض السرطان  ” كان جدًا ساحر ” , حسب د.كايلين . فهذا المرض له مميزات غير عادية ، مثل جعل الجسم يصنع مادة ، بروتين VEGF , الذي يحفز تكوين الأوعية الدموية والسرطان الذي قد يرغم الجسم على إنتاج العديد من خلايا الدم الحمراء و ذلك بالزيادة في إنتاجية ال EPO

فقد كان لديه حدس حول أساس المشكلة التي تحدث : ” لقد فكرت أن المشكل يكمن في استشعار الأكسجين “. وعلى ما يبدو الآن أنه كان على حق .

” إنها واحدة من أعظم القصص في علوم الطب الحيوي ,” حسب د. دالي . ” بيل هو فيزيائي ماهر، فقد ركز على مسألة إكلينيكية وعبر هذا العلم الصارم قام بحلها.”

قال د. كايلين أنه كان على علم ، أن يوم الإثنين سيتم الإعلان عن الجوائز . لكن عامل الحظ كان جد ضئيل حسب نظره ، لدرجة أنه لم يعطي اهتمامًا كبيرًا للأمر وواصل روتينه المعتاد و لم يسهر تلك الليلة في انتظار النتائج .

في تلك الليلة حلم بأنه لم يستيقظ في الوقت لكي يتلقى اتصالا من السويد مع الخامسة لكن في الواقع ، كانت الساعة تشير إلى الواحدة و النصف صباحًا ، بعدها عاد للنوم ، و عند الساعة الخامسة صباحا قد رن هاتفه.

جريج ل سيمينوزا ، أستاذ الطب الوراثي قد قال في جون هوبكينج أن: حياته تغيرت بفضل أستاذة في الثانوية ، روز نيلسون، الذي درست مادة البيولوجيا في مدرسة سليبي هالو التي تقع بتاريتاون ، نيويورك .

”  قد كانت رائعة،” حسب ما قال د.سمينوزا في لقاء له  ” قد قامت الأستاذة بتلقيننا حب الاستكشاف العلمي و المعرفة العلمية ” . فقد هيأتني أن أدخل في رحلة تعلمية عن العلم .”

في جامعة  هارفرد ، اعتقد أنه سيحصل على دكتوراه و ذلك في بحث عن الجينات . لكن طفل من عائلة كانت مقربة له كان يعاني من متلازمة داون .

” هذه الواقعة حولت تركيزي من الاهتمام بالجينات كتخصص علمي إلى التركيز حول آثار الوراثة على الإنسان, “حسب أقواله .

بعد التحاقه بمدرسة الطب بجامعة بنسلفينيا ، د.سيمينزا شرع في البحث و في فهم ما تبحث عنه الخلايا السرطانية عندما تنتشر في الأنسجة المحيطة ، و بعدها إلى الأنسجة الدموية التي تحمل هذه الخلايا إلى الجسم بأكمله .

و كان توقعه أن خلايا السرطان تبحث عن الأكسجين .

د.سيمينزا بعدها حول انتباهه إلى الجينة المسؤولة عن إنتاج هرمون      EPO  ( مكون الكريات الحمر ) . فحين يتم تفعيل هذه الجينة  ، يبدأ الجسم بإنتاج المزيد من كريات الدم الحمراء الحاملة للأكسجين . لكن السؤال هو |: كيف يتم تفعيلها عندما يكون الجسم في حاجة إلى الأكسجين ؟

كعالم وراثة ، كان مدربا على دراسة الأمراض الوراثية النادرة . لكن عمله على الاستجابات الخلوية اتجاه الأكسجين قادته لدراسة الأمراض المعروفة كمرض القلب و السرطان .

في الأول ركز انتباهه على الحالتين .  مؤخرًا، د.سيمينزا قال: أنه كان مركزا على مرض السرطان بدرجة أكبر ، و ذلك بالبحث عن طرق لاستخدام ما تعلمه لاكتشاف طرق جديدة من أجل مواجهة الأورام .

كان د.سيمينزا يغط في النوم عندما تلقى اتصالا من السويد صباح الإثنين ، و لم يلحق للإجابة على الاتصال في وقت أسرع . استمر الهاتف بالرنين لدقائق .

” سمعت هذا السيد المتميز يقول لي أنني سأحصل على جائزة نوبل “حسب ما قاله . ” لقد صدمت ، بطبيعة الحال . و كنت كأنني سأصاب بالإغماء . و الواقع أنني في صدمة منذ ذلك الوقت .

و لكنه أضاف ، ” لقد كان الأمر رائعًا ” .

بيتر ج راتكليف ، الفائز الثالث بنوبل ، هو مدير قسم الأبحاث الإكلينيكية في معهد فرانسيس كريك بلندن و مدير مؤسسة أوكسفورد للاكتشاف المستهدف .

أصبح باحثا في الطب بالصدفة . ” لقد كنت تلميذًا مقبولا في الصيدلة و رغبت بمسار في الكيمياء الصناعية ” حسب ما قاله في خطاب سنة 2016 ، ” حضر  مديرنا الرائع في صباح كان لدينا فيه درس في الكيمياء. “بيتر”، قالها بكل هدوء ، ” أعتقد أنه يجب عليك أن تدرس الطب ” . و بدون تفكير ، غيرت مسيرتي الدراسية .

لقد أصبح متخصصًا في علاج الكلى ، منبهرًا بكيف تقوم أعضاء الجسم بتنظيم إنتاج هرمون EPO   استجابة مع كمية الأكسجين المتوفرة ، بعض زملاءه  حسب ما قاله  اعتقدوا أن الأمر ليس بتلك الأهمية  ؛

لكنه قاوم ، فقد كان مبهورًا بالأحجية العلمية .” نركز على مسألة تنظيم هرمون EPO ، و التي يتم رؤيتها على أنها مسألة تخصص ,” حسب ما قاله في مقابلة هاتفية ثم نشرها في حساب تويتر للجنة نوبل .

” لكنني أؤمن بأن المسألة سهلة و يمكن أن يحلها أي شخص  و تأثيرها أصبح واضحا بعد ذلك .”

البحث هو عبارة عن رسم توضيحي لقيمة أسس البحث ، و أضاف : ”  نحن نصنع المعرفة ، هذا ما أقوم به كعالم يتم تمويله ، هي معرفة جيدة ، هي صحيحة ، وهي واقعية . ”

لكنه أضاف  ” نحن نبدأ في رحلة بدون فهم متعمق لقيمة المعرفة “.

عندما جاء اتصال من السويد ، د.راتكليف كان في صدد كتابة عرض لأخذ منحة . و سيكمل العمل عليه .

” إنني سعيد بذلك “، حسب ما قاله عن جائزة نوبل . لكنه لم يكن متحمسًا في أن تتم معرفته من طرف العامة .

و قال : ” أرجو أن أقوم بما علي القيام به بأكمل وجه ”  .

” يعتبر ذلك تكريمًا للجهود التي أقيمت في المختبر ، لكل من ساهم في هذا البحث و من عمل معي لسنوات في هذا المشروع ، و لكل من ساهموا في هذا المجال ، و أخيرًا و ليس آخرًا أشكرعائلتي لمساندتهم لي في السراء و الضراء”.

حسب ما قاله في تصريح تم نشره من طرف أوكسفورد .

من فاز بجائزة نوبل للطب العام الصارم ( سنة 2018 ) :

الجائزة لسنة 2018 كانت من نصيب جيمس ب.أليسونف ، الولايات المتحدة الأمريكية و تاسوكو هونجو من اليابان على أعمالهما في العلاج المناعي ،  التي أطلقا من خلالها عنان الجهاز المناعي لمواجهة الخلايا السرطانية ، و قد نتج عن هذا الاكتشاف قسم جديد من الأدوية التي ساهمت في مساعدة المرضى الذين لم تتبقى لهم طرق علاج أخرى .

متى سيتم الإعلان عن الجوائز ؟

تم الإعلان عن جائزة نوبل في الكيمياء يوم الثلاثاء في السويد .

جوائز 2018 و 2019 للأدب سيتم الإعلان عنها يوم الخميس في السويد . مع التذكير أن جائزة الأدب لسنة 2018 ثم تأجيلها ، و ذلك بعد أن أُتهم زوج عضوة من الأكاديمية بقضية اغتصاب و أُثبِت أنه فعلًا مُدان ، و قد شكلت هذه الواقعة أزمة مما ألزم برحيل مجموعة من الأعضاء و أدى إلى تدخل ملك السويد .

سيتم الإعلان يوم الجمعة في النرويج عن جائزة السلام .

جائزة نوبل في العلوم الاقتصادية سيتم الإعلان عنها الإثنين القادم كذلك في السويد .

ترجمة : صوفيا داودي رغيوي .

تويتر : @sofiadRri

مراجعة : سميحة القرشي .

تويتر : @ssq4471

المصدر : https://www.nytimes.com


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية