ما هو اختبار أميليز الدم؟

ما هو اختبار أميليز الدم؟

7 أكتوبر , 2019

المُلخص:

فحص إنزيم الأميليز هو قياس كمية الأميليز في الدم ، حيث أنّ ارتفاع أو انخفاض مستوى الأميليز عن الحد الطبيعيّ يُشير إلى وجود مشكلة صحية.

اختبار أميليز الدم يقيس كمية الأميليز في دم الشخص. المستويات غير الطبيعية من الأميليز قد تشير إلى التهاب او مشكلة اخرى في البنكرياس.

الأميليز هو انزيم هضمي يساعد الجسم على هضم الكربوهيدرات. كلا من الغدد اللعابية والبنكرياس تنتج هذا الانزيم. ويمكن للعديد من الحالات الطبية التأثير على مستويات الأميليز بالدم.

يمكن للأطباء أيضاً استخدام اختبار البول للتحقق من مستويات الاميليز بالدم.

في هذه المقالة سوف نعرف الحالات التي قد يشخصها الاطباء باستخدام اختبار مستويات الأميليز ونوضح أيضاً كيفية التحضير للاختبار وما نتوقعه من الاختبار وأيضاً سنتعرف على مستويات الأميليز وما تعنية إذا ارتفع أو انخفض.

◄متى يتم استخدامه؟

يمكن لمجموعة متنوعة من الأمراض التأثير على مستوى الأميليز في الدم.

يُنتج الاميلز بشكل أساسي في البنكرياس والغدد اللعابية, تقريبا ً40% من الأميليز ينتج من البنكرياس لذلك قياس مستواه في الدم يساعد على تشخيص البنكرياس.

يستخدم الاطباء هذا الاختبار في معرفة الحالات التالية:

●التهاب البنكرياس :

يستخدم الأطباء عادة اختبار اميليز الدم لتشخيص أو مراقبة التهاب البنكرياس الحاد. يمكن أن يكون التهاب البنكرياس حاداً مما يعني أن الشخص مصاب به  لفترة قصيرة ، أو يكون التهاب مزمن أي فترة طويلة.

التهاب البنكرياس قد يتسبب في الالآم شديدة في البطن وانتفاخ. ويمكن تشمل أعراض أخرى مثل:

●غثيان أو قيء

●اضطراب في المعدة

●إسهال

●حمى

●اليرقان وهو اصفرار في الجلد وفي بياض العينين

لتشخيص التهاب البنكرياس بشكل أفضل قد يطلب الطبيب فحوص اشعة مثل الأشعة المقطعية أو الرنين المغناطيسي أو الموجات فوق الصوتية حيث تساعد على اكتشاف علامات  الاتهاب. أيضاً قياس مستويات انزيم الليباز في الدم وهو انزيم هضمي يفرزه البنكرياس حيث إن المستويات الغير طبيعية منه علامة على التهاب البنكرياس.

●سرطان البنكرياس:

وفقاً للجمعية الأمريكية للسرطان، فإن هنالك علاقة بين التهاب البنكرياس المزمن وبين سرطان البنكرياس وخاصةً عند الاشخاص المدخنين وأيضاً تنص الجمعية أن معظم الذين يعانون من التهاب البنكرياس لا يصابون بسرطان البنكرياس.

●سرطان المبيض:

تشير بعض الدراسات أن الزيادة في مستويات الأميليز وخاصةً في اللعاب لها علاقة محتملة مع سرطان المبايض.

●سرطان الرئة::

تشير دراستان إلى إنه قد يكون هنالك ارتباط بين مستويات الاميليز العالية وبين سرطان الرئة.

●حالات أخرى:

 الحالات والعوامل الأخرى التي يمكن أن تؤثر على مستويات الاميليز في الدم قد تشمل:

●الخراجات أو القروح في البنكرياس

●مشاكل الجهاز الهضمي

●مشاكل الكلى

●التهاب الزائدة الدودية

●النكاف وهو التهاب في الغدد اللعابية

●اضطرابات الأكل

●الحمل

●بعض الادوية

◄كيف تتحضر للفحص؟

ليس من الضروري عادةً الصيام أو إجراء أي استعدادات محددة قبل الفحص. ومع ذلك هناك بعض الأدوية ترفع نسبة الاميليز مما يجعل تحليل النتائج صعباً فقد يوصي بعض الاطباء بإيقاف الدواء مؤقتاً لذلك من الضروري إخبار طبيبك عن الادوية التي تستخدمها.

◄ماذا تتوقع؟

فحص الاميليز هو اختبار روتيني ،حيث سيقوم الأخصائي بتنظيف مساحة صغيرة من الجلد ومن ثم إدخال الإبرة لسحب عينة من الدم وإرسالها للمختبر لتحليلها.

◄ما هو المعدل الطبيعي؟

تختلف مستويات الاميليز الطبيعية من شخص لآخر وفقا لطرق الاختبار ومع ذلك ،فإن المستويات الطبيعية من 19 -86  وحدة لكل لتر.

◄المستويات العالية:

المستويات العالية عادةً ما تكون علامة التهاب البنكرياس حاد أو مزمن. ويمكن أن يصل مستوى الاميليز في التهاب البنكرياس الحاد إلى أربعة إلى ستة أضعاف المستوى الطبيعي .

قد تتسبب الحالات التالية في زيادة الانزيم:

●سرطان البنكرياس

●سرطان الرئة

●سرطان المبيض

●التهاب المرارة وغيرها من الحالات التي تؤثر على المرارة

●النكاف

●الحمل خارج الرحم

●انسداد البنكرياس أو القناه الصفراوية أو الأمعاء

●التهاب المعدة أو الأمعاء

●أورام الغدة اللعابية

◄المستويات المنخفضة:

يمكن أن يؤدي التهاب البنكرياس المزمن إلى تلف البنكرياس مما يؤدي في النهاية إلى انخفاض الاميليز في الدم.

قد يكون انخفاض الاميليز علامة على :

●سرطان البنكرياس

●أمراض الكلى

●أمراض الكبد

●التليف الكيسي

●تسمم الحمل

ترجمة : ابراهيم سلطان

@ibra__0

مراجعة: سلمى سلمان

@salmasalman7

المصدر : https://www.medicalnewstoday.com\


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية