ماذا لو توفي الإنسان فى الفضاء؟

ماذا لو توفي الإنسان فى الفضاء؟

23 سبتمبر , 2022

ترجم بواسطة:

فاطمة طلعت

دقق بواسطة:

زينب محمد

كم من دولة أرسلت مركبة فضائية لاستكشاف الفضاء! ولكن هل فكرت يومًا في ماذا سيحدث إذا توفي شخص في الفضاء؟ هل سيواري الثرى هناك أم سيُرسل للأرض؟  هل ستتحلل الجثة أم لا؟ كل هذا سنناقشه في هذه المقالة.

هل فقدنا أحدًا من قبل فى الفضاء؟

نعم، ففي عام 1969 وبعد زيارة لسطح القمر عندما كان من المقرر أن يغادر طاقم أبولو 11 سطح القمر بعد زيارة استمرت 22 ساعة، صدر خطابٌ لمكتب رئيس الولايات المتحدة ريتشارد ناعيًا فيه: “قُدّر للذين ذهبوا لاستكشاف القمر بسلام الرقود عليه بسلام”.

لقد فقدنا 18 شخصًا في الفضاء، من بينهم 14 رائد فضاء وهذا يعتبر عدد صغير نسبيًا مع الأخذ فى الاعتبار أننا عندما نرسل شخصًا للفضاء، فإننا نرسله إلى مجهول دون معرفة ما ستؤول إليه الأمور.

ما الإجراءات اللازمة عند موت الإنسان فى الفضاء؟

  • اقترح العديد من الخبراءأنه إذا توفي أحد أفراد الطاقم أثناء القيام برحلة تزيد عن ١٧٠ مليون ميل، فإنه يمكن وضع الجثة في مخزنٍ بارد أو التجفيف بالتبريد حتى تصل إلى الأرض. ولكن التجفيف بالتبريد في الفضاء يختلف عن نظيره في الأرض، حيث تُترك الجثة خارج الكبسولة الفضائيةمما يؤدي إلى تجمدها في الفضاء.
  • دفن الجثة، فعند وصول رواد الفضاء إلى المريخ، سيواجهون تحديات مختلفة منها أن المريخ به إشعاعات كونية، وهي إشعاعات عالية الطاقة، أكثر من تلك التي يتعرض لها الأرض بمعدل ٧٠٠ مرة. ولكن مع الأسف لن نستطيع دفن الجثة، لأن وكالة ناسا قد أصدرت قوانينًا مختلفة حول تجريم تلويث الكواكب الأخرى بميكروبات من الأرض، مما يُحتم حرق الجثة من أجل الحفاظ على نظافة الكواكب.

هل ستتحلل الجثة فى الفضاء؟

لن تتحلل الجثة بالطريقة المعتادة غالبًا، لعدم وجود أكسجين، والذي يساعد على تحلل الجثة طبيعيًا. فإذا كانت الجثة فى مكان ذو حرارة مرتفعة، سوف تتحول إلى مومياء. أما إذا كان باردًا فسوف تتجمد الجثة.

 والجدير بالذكر، أن بدلة الفضاء توفر الأكسجين لرائد الفضاء، مما يعني إنه عند دفنه بها سوف تتحلل الجثة طبيعيًا بنفس سرعة تحللها على كوكب الأرض.

 وبكل الأحوال، ستستغرق الجثة فى الفضاء فترة كبيرة كي تتحلل.

هل توجد خطط لناسا للتعامل مع حالات الوفاء بالفضاء؟

بالرغم أنه لا يوجد لناسا أي خطط طوارئ فى هذه الحالة فالحالات المتعلقة بالتعامل مع الجثة متروكة لقائد المحطة.

إلا أن الحل الأكثر أمانًا هو تخزين الجثة في محطة الفضاء الدولية فى غرف ذات ضغط متوازن، تمهيدًا لإعادتها إلى الأرض فى رحلة العودة.

وختامًا، يعيش رواد الفضاء  الكثير من الأوقات الصعبة فى استكشاف الفضاء، ومع ذلك لا ينضّب شغفهم في استكشاف المزيد من أسرار الفضاء والكون.

المصادر:

ترجمة وتلخيص: فاطمة طلعت

مراجعة وتدقيق: زينب محمد


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية