يكشف نموذج جديد لاتخاذ القرار الجماعي

يكشف نموذج جديد لاتخاذ القرار الجماعي

6 مارس , 2022

ترجم بواسطة:

ميار متولي

دقق بواسطة:

زينب محمد

من اللجان الصغيرة حتى الانتخابات الوطنية، ربما يكون اتخاذ القرار الجماعي معقداً وقد لا يحسم دائماً القرار الأمثل. جزءاً من السبب هو قيام بعض أعضاء المجموعة بالبحث بمفردهم والبعض الآخر يتحصلون أفكاراً عامة مِمن حولهم.

ويتضح هذا التمييز في وقت قريب من الانتخابات. تقول عالمة الرياضيات التطبيقية فيكي تشوكياو يانغ (Vicky Chuqiao Yang)  في معهد سانتا في (Santa Fe): ” لم يتمكن العديد من الناخبين من إخبارك بالبرنامج الانتخابي للمرشحين الذين يصوتون لهم، لأن العديد منهم غير مطلعين ومن المرجح أنهم يعتمدون على المعلومات التي يحصلون عليها من الآخرين”.

لطالما بحث علماء الاجتماع عن طرق لدراسة ظاهرة اتخاذ القرار الجماعي، لكن هذه مهمة صعبة. حاول الباحثون في مجموعة من التخصصات معالجة المشكلة مع جهود موازية غالباً ما تؤدي إلى استنتاجات متضاربة. تدرس معظم النماذج الحالية تأثير متغير واحد، مما يعني أنها لا تلتقط الصورة بأكملها.

تقول يانغ في عمل سابق: “إن حصيلة اتخاذ القرار الجماعي هي نتيجة تفاعلات معقدة للعديد من المتغيرات، ونادراً ما تُؤخذ هذه التفاعلات في الاعتبار”.

للتغلب على هذا التحدي، قادت يانغ مؤخراً تطوير إطار رياضي يلتقط  تأثير التفاعلات المتعددة بين أعضاء المجموعة مُوضحةً: “يمكنك ربط تأثيرات متعددة وملاحظة سلوك المجموعة في نفس الوقت”.

وتشمل هذه الآثار تأثير المتعلمين الاجتماعيين. فعلى سبيل المثال، توقع النموذج أن مجموعات اتخاذ القرار محط انتقاد من الأشخاص الذين يحصلون على معلوماتهم من الآخرين. ومن هذا المنطلق، تختار المجموعة النتيجة عالية الجودة. علاوةً على ذلك، يمكن أن ينتهي الأمر بالمجموعة باختيار الخيار الأفضل أو الأسوأ.

كما توقع النموذج دوراً مهماً للأقليات الملتزمة، أو الأشخاص الذين يرفضون تغيير رأيهم، بغض النظر عن الأدلة. تقول يانغ أنه يمكن تعزيز هذه الأقليات الملتزمة من قبل المتعلمين الاجتماعيين بالرغم من اختلاف كل مجموعة.

النموذج الرياضي بسيط وعام، ويمكن أن يعكس بدقة العديد من الأجزاء المتحركة داخل النظام. ومن بين المتعاونين مع يانغ عالمة النفس والأستاذة بمعهد سانتا في ميرتا غاليسيك، والخبير الاقتصادي آني هاروتيونيان في معهد صن ووتر(Sunwater Institute)، وهارفي ماكغينيس وهو طالب جامعي في جامعة جونز هوبكنز( Johns Hopkins) وباحث سابق في معهد سانتا في.

تقول يانغ إنها تأمل أن يساعد النموذج في الجمع بين العمل المتوازي من مختلف التخصصات. وقد وجدت هذه التخصصات تأثيرات منفصلة في العمل في اتخاذ القرار الجماعي، وأضافت: ” لا نملك مفهوم شامل حتى الآن عن كيفية اتخاذ قرار جماعي جيد، لازالت تفصلنا خطوة واحدة عنه”.

المصدر: https://phys.org

ترجمة: ميار متولي

مراجعة وتدقيق: زينب محمد


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية