كيف يمكن للباحثين التعليميين دعم التعليم والصحة العامة والمؤسسات خلال كوفيد-19؟

كيف يمكن للباحثين التعليميين دعم التعليم والصحة العامة والمؤسسات خلال كوفيد-19؟

4 أكتوبر , 2020

نظرًا لانقطاع العمل المستمر للباحثين في مجال التعليم بسبب إغلاق المدارس، فما دورهم في دعم مؤسسات التعليم والصحة العامة التي تتعامل مع جائحة كوفيد 19؟

ويهدف مقال نُشر اليوم في مجلة ( Educational Researcher) إلى الإجابة على هذا التساؤل، حيث يقدم المقال توصيات قائمة على محادثات مع مسؤولي الصحة العامة، وصناع القرار السياسي الوطني والمحلي، والقادة التربويين، ومديري منظمات التعليم الوطنية، والباحثين من مختلف التخصصات.

قال ديفيد ماثيوز أوستن -الأستاذ المشارك في القيادة التربوية بجامعة تكساس-: «يتمتع مجتمع أبحاث التعليم بإمكانيات فريدة بتقديم المساعدة الفورية للباحثين في الصحة بالإضافة للوكالات والمدارس والمناطق التعليمية الحكومية التي تواجه تحديًا مُلحًا لتوفير التعليم والخدمات عن بُعد».

« وقد يتطلب هذا الدعم من الباحثين تولي زمام المبادرة والعمل جنبًا إلى جنب مع المنظمات التعليمية أو لعب دور كبير في دعمها، وعليهم أن يستعدوا لمستقبلٍ فيه يعاد فتح المدارس وفق ظروفٍ خاصة».

ومن بين الكُتاب المشاركين ديفيد نايت-جامعة واشنطن، و(بيدرو) جامعة تكساس -أوستن، و(آمبر بنديكت) -جامعة ولاية أريزونا، و(ريبيكا كالاهان) -جامعة تكساس -أوستن.

وتنقسم توصيات الكُتاب إلى الأتي:

  • يمكن للباحثين في مجال التعليم تقديم الدعم البحثي لمجالات الطب والصحة العامة في جهودهم المبذولة لمواجهة كوفيد -19.
  • يمكن للباحثين التعليميين دعم قادة التعليم من خلال تجميع البحوث وترجمتها.
  • يمكن للباحثين التعليمين تنظيم فرص التطوير المهني في الوقت المناسب وتطويرها للمعلمين والمدارس بمختلف المناطق.
  • إن الباحثين في مجال التعليم في وضع جيد يسمح لهم بالاشتراك مع وكالات ومناطق ومدارس التعليم الحكومية، لتقييم الممارسات الجديدة مع انتقال المدارس للتعليم عن بعد وتقديم التوصيات لتطويره.
  • يستطيع الباحثون التعليميين تغيير أو تعديل مشاريعهم البحثية في سياق الجائحة.

طورت التوصيات لتشجيع وتطوير الباحثين التعليميين على التفكير في كيفية إلمام الباحثين بأسس المعرفة ودعم اختصاصيين التوعية والباحثين في مجال الرعاية الصحية بالخطوط الأمامية أثناء الأزمات.

قال ديفيد ديماثويز:«بينما نحزن على فقدان الأحباب والزملاء والحريات التي كنا نتمتع بها قبل الجائحة يجب علينا أن نظل صامدين و ملتزمين بعملنا و بإمكاننا أن نبحث عن ما قد يحدث تغيير في مدارس و مجتمعاتنا، و يمكن للباحثين التعليميين العمل و التعاون مع العاملين بالصحة العامة والمنظمات التعليمية، لإحداث تغيير عميق، وإنتاج أفكار، مبتكرة ولجعل العالم مكانًا أفضل للجميع خاصةً المعلمين والطلاب».

المصدر: https://phys.org

ترجمة: مشاعل

 تويتر: @MSGe08

مراجعة وتدقيق: عبد الرحمن نصر الدين

تويتر: @abdonasr77


اترك تعليقاً

القائمة البريدية

اشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد مقالاتنا العلمية وكل ماهو حصري على مجموعة نون العلمية