الاتصال عبر الضوء!

تاريخ النشر : 11/09/2016 التعليقات :0 الاعجابات :4 المشاهدات :708

%d8%a7%d9%84%d8%a7%d8%aa%d8%b5%d8%a7%d9%84-%d8%b9%d8%a8%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%b6%d9%88%d8%a1

مصابيح جديدة تحطم الرقم القياسي في كمية البيانات التي تنقلها إلى أجهزة منزلك.

 

 

طوّر باحثون في المملكة العربية السعودية ليزرًا ضوئيًا أبيض اللون بإمكانه إرسال البيانات بسرعة تتجاوز متوسط سرعة اتصال الواي فاي بمئات المرات، كما أنهم يزعمون بأن هذا الليزر الضوئي قادر على نقل ٢ جيجا بايت في الثانية الواحدة، أي أن تحميل الفيلم الروائي الطويل سينتهي قبل أن تُنهي أنت قراءة آخر ثلاث كلمات من الجملة.

لقد طورت شركة إستونيان للتقنية في العام الماضي إمكانية نقل ١ جيجا بايت في الثانية، حيث يتجاوز ذلك متوسط سرعة الواي فاي بمئة مرة. إن هذا التقدم الجديد الذي أحرزه الباحثون في المملكة العربية السعودية – والذي تم نشره في آي سي إس فوتونكس – يعد أسرع بأربعين مرة من التطويرالذي أحدثته شركة إستونيان للتقنية.

وبالاستناد إلى تقنية الاتصال عن طريق الضوء المرئي (Li-Fi)، فإن هذه التقنية تعمل بواسطة وميض الصمام الثنائي الباعث للضوء (LED) بسرعات عالية لايمكن إدراكها، وذلك ليتم التواصل المزدوج مع الأجهزة الأخرى.

إنها تُدمَج مع المصابيح الجديدة المصنوعة من المواد البلورية التي يتم تركيبها في منزلك أو مكتبك لتضيئه، بينما تجعل النت يتدفق بجنون في تلفازك الذكي أو تحمل ألبوم فرانك أوشن والذي من الممكن أن يتم حذفه قبل أن تصبح هذه التقنية جزءًا من الواقع.

 

ترجمة: أمل العنزي

Twitter: @Amaloh1417

مراجعة: هديل المطيري

 

المصدر:

Popular Science

 

 


شاركنا رأيك طباعة