إدمان العمل مرتبط بالاكتئاب وقصور الانتباه وفرط في الحركة

تاريخ النشر : 31/08/2016 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :638

 إدمان-العمل-مرتبط-بالاكتئاب-وقصور-الانتباه-وفرط-في-الحركة

 

وفقاً لدراسة جديدة من النرويج الأشخاص الذين يعملون كثيراً قد يكونوا مصابين بالاكتئاب أو فرط الحركة وصرف الانتباه.

الباحثون وجدوا في الدراسة أن تقريباً 44% من المدمنين على العمل لديهم فرط في الحركة وصرف الانتباه، مقارنة بغير المدمنين على العمل بنسبة ١٣%.

 

أوضحت الدراسة أن مدمني العمل يعرفون على أنهم هؤلاء الذين تنطبق عليهم سبعة معايير؛ تضم ما إذا هم يعملون كثيراً مما يؤثر بشكل سلبي على صحتهم أو يشعرون بالضغط النفسي إذا تم منعهم من العمل.

 

صرح سيسيلي شاو أندرسون -المراقب في علم النفس من جامعة بوجون في النرويج – ” أن عدد المدمنين على العمل مصابين بأمراض نفسية أكبر من عدد غير مدمني العمل.”

على سبيل المثال ٢٦% من مدمنين العمل لديهم أعراض اضطراب الوسواس القهري بالمقارنة مع ٩% من غير المدمنين على العمل.

علاوة على ذلك، فإن ٢٤% من المدمنين على العمل لديهم أعراض القلق مقارنة بـ ١٢% من غير المدمنين على العمل. وفقاً لدراسة أصدرت في ١٨ مايو في مجلة بلوس ون ذُكر بها بأن : ” ٩% من المدمنين على العمل لديهم أعراض الاكتئاب، مقارنة مع ٢.٦% من غير المدمنين على العمل”.

 

شاو اندرسون قال: ”  النتائج توضح بأن العمل بشكل كبير قد يكون إشارة إلى مشاكل نفسية أو عاطفية عميقة”، لكن الدراسة كانت تنظر في اتجاه واحد فقط، إذ لم تتجد ما إذا كان العمل الكثير يؤدي إلى مشاكل الصحة النفسية أو مشاكل الصحة النفسية تؤدي إلى العمل الكثير، أو قد تكون عوامل أخرى تؤدي إلى الاثنين

 

على سبيل المثال؛ خمن الباحثون بأن الأشخاص المصابين بقصور الانتباه وفرط الحركة ربما يعملون بشكل كبير للتعويض عن المشاكل المحتملة الناجمة عن حالتهم، ولكن أيضاً من المحتمل بأن اضطرابهم يجعلهم بشكل كبير يعملون على المشاريع والمهام باندفاع مما قد يؤدي إلى أخذ المزيد من العمل مما لا يمكنهم القيام به خلال ساعات العمل العادية.

أيضاً حسب ظنّ الباحثون بالنسبة للرابط بين الإدمان على العمل والقلق والاكتئاب؛ العمل الكثير قد يعد حالة للهرب من المشاعر السلبية. وذكر الباحثون أيضاً في دراستهم:  قد يعاني الأشخاص من القلق بسبب خوفهم من الإخفاق لذلك يتأكدون من عملهم عدة مرات مما يجعلهم يعملون لوقت أطول. والأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب قد يعملون ببطئ بسبب قلة الطاقة لديهم من الاكتئاب ولذلك يحتاجون لساعات أطول للقيام بالعمل.

 

في الدراسة سأل الباحثون ١٦,٤٢٦ شخص في النرويج عن معدل المرات التي فكروا فيها بطريقة لإيجاد المزيد من الوقت لساعات العمل، وكم عدد مرات العمل الناتجة عن تخفيض الشعور السلبي مثل القلق والشعور بالذنب، وكم من الوقت قضوه في العمل أكثر مما كانوا يتعزمون.

وبناء على الإجابات التي حصل عليها الباحثون وجدوا بأن ١,٢٨٧ أي ( تقريبا ٨%)  كانوا مدمنون على العمل.

 

عندما نظر الباحثون بشكل قريب إلى المعلومات التي جمعوها وجدوا:

مدمنون العمل مرتبطين ببعض الخصائص الشخصية.

أغلب الأشخاص الذين لديهم إدمان على العمل هم الشباب الذين لديهم تعليم عالي وأصحاب الدخل العالي.

الإدمان على العمل مشاع أيضاً بين النساء، المدراء، الذين يعملون لحسابهم الشخصي، و الذين يعملون في الشركات الخاصة.

 

وقال الباحثون: “لا ينبغي أن يُفترض أن الناس الذين ينجحون بعملهم لا يعانون من مشاكل صحية عقلية”.

 

ترجمة: محمد الصقر

Twitter: @Mo_sager

مراجعة: نورة المطيري

Twitter: @n_norah

تدقيق: زينب المظاهر

 

المصدر:

Live Science

 


شاركنا رأيك طباعة