ميكروبات الأمعاء، موجودة قبل وجودنا!

تاريخ النشر : 14/08/2016 التعليقات :0 الاعجابات :1 المشاهدات :950

 ميكروبات-الأمعاء،-موجودة-قبل-وجودنا

المايكروبات التي تعيش في أمعائنا، نشأت أصلًا قبل أن نصبح بشرًا.

العلاقة بين البشر والبكتيريا التي تعيش في الأمعاء تمتد للماضي البعيد- إلى عصور ما قبل وجود البشر، كما أظهرت إحدى الدراسات.

المايكروبات التي تأتي على نوعين من أنواع البكتيريا -العصوانيات ( باكتيرويديسيا) والشّقّاء( بايفيدوباكتيريا)، الموجودة عند البشر والقردة الإفريقية- على الأرجح أنها استعمرت أمعاء السلف المشترك بين المجموعتين (البشر والقردة الإفريقية)  قبل ١٥ مليون سنة، كما اكتشف الباحثون.

ومنذ ذلك الوقت، عاشت البكتيريا في الأجهزة الهضمية عند البشر والقردة لآلافٍ من الأجيال.

البيانات الجينية الموجودة عند الباحثين، تخبرنا أيضًا عن قصة تطورٍ موازي- في الميكروبات، والمستضيفات الرئيسية التي تسكن الميكروبات فيها.

“ بالضبط كما أن لدينا سلفًا مشتركًا مع الشامبانزي قبل ٦ ملايين سنة  – كما قيل-، فإن كثيرًا من البكتيريا في أمعائنا لديها سلفًا مشتركًا مع البكتيريا الموجودة في أمعاء الشامبانزي التي ظهرت تقريبًا في نفس الوقت” قالها الباحث المساعد (أندريو مولير)، باحث أعلى في جامعة كاليفورنيا في بيركلي.

“وينطبق الشيء نفسه على البكتيريا الساكنة في أمعاء البشر والغوريلا. حيث أن لدينا سلفًا مشتركًا قبل نحو ١٥ مليون سنة، ويمكننا أن نجد أن بعض البكتيريا في أمعائنا تشترك في نفس السلالة في الوقت نفسه تقريبًا،” قالها مولر في تقرير.

 

بحث حديث أظهر أن مجتمعات الميكروبات المعقدة الموجودة في أمعاء البشر قد تؤثر على الجهاز المناعي، وقد تتزامن مع بعض التصرفات والحالات المزاجية.

هذه الدراسة الجديدة تقدم أول دليل على الوقت الذي استعمرتنا فيه هذه الميكروبات أثناء تاريخنا التطوري، كما قال الباحثون.

 

نتائج سابقة مكنت الباحثين من تحديد نوع أي حيوان من خلال مجموعة الميكروبات الموجودة في أمعائه، قالها الكاتب المساعد (هوارد أوتشمان)، بروفيسور الأحياء التكاملية في جامعة تكساس في أوستن.

“ لو أعطيتني عينة أُخذت من الشمبانزي، لاستطعت بسهولة أن أفرق بينها وبين العينات التي تؤخذ من البشر،” قالها أوتشمان.

رغم ذلك، فإن تحليلًا سابقًا لبكتيريا الأمعاء في البشر والقردة استطاع فقط أن يقارن بين التنوع الشامل لمجتمعاتهم البكتيرية. في الدراسة الجديدة، باحثون حددوا أنواع البكتيريا الفردية. عن طريق مقارنة البكتيريا عند البشر والقردة – الشامبانزي، البابون ونوعين من أنواع الغوريلا- الباحثون حددوا سلالاتهم عن طريق البكتيريا عبر الزمن.

العديد من الدراسات أظهرت أن هناك الكثير من العوامل التي تؤثر على تنوع البكتيريا في أمعاء الإنسان، تتضمن النظام الغذائي،  الجغرافية والتاريخ الطبي. النتائج الجديدة ترجح أن التقدم والتطور قد يكون لعب دورًا مهمًا في إنشاء بعض الميكروبات أكثر مما كان يُعتقد سابقًا.

“كما أن جيناتنا تنتقل من جيل إلى جيل، فإن بعض البكتيريا في أمعائنا قد تنتقل في خط غير منقطع الأصل على مدى طويل حقًا،” كما قال مويلر.

 

المصدر: http://www.livescience.com/55491-gut-microbes-predate-human-lineage.html

ترجمة: هديل المطيري @had0l

مراجعة :بلقيس الشريف


شاركنا رأيك طباعة