هل تُحسن المكملات من أدائك الرياضي؟

تاريخ النشر : 13/08/2016 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :1063
الكاتب إلهام المتحمي

طالبة دكتور صيدلة - جامعة الملك خالد

المراجع نورة المطيري

هل-تُحسن-المكملات-من-أدائك-الرياضي؟

المكملات الغذائية التي يتناولها الرياضيون، مثل فيتامينات ما قبل الرياضة وفيتامينات ما بعد الرياضة، لا يحتاجها أو حتى يستفيد منها الغالبية العظمى من الرياضيين.
يقول العديد من الخبراء أن الأشخاص الذين يمارسون الرياضة بشكل مكثف هم فقط من قد يستفيدون من هذه المكملات.

قال كيث بار الخبير الفيزيائي من جامعة كاليفورنيا والذي يدرس تأثير المغذيات على الأداء الرياضي: “أظهرت عدة دراسات أن الكافيين يمكن أن يجعل التمرين أكثر فعالية” ويضيف أيضاً “الكافيين يؤثر على الدماغ فيجعلك تعتقد أن التمرين أسهل مما هو في الواقع، ويعد الأول من نوعه  كمحفز ذهني وهو فعال مع الكل “.

الكرياتين (creatine)؛ مكمل غذائي آخر له أثاره المثبتة، تستخدم العضلات هذا البروتين خلال أول ست ثواني من أي تمرين يتطلب جهد كبير مثل تمرين الرفعة المميتة أو سباق العدو المكثف.
كما قال مايكل اورمسبي (مدير معهد علوم الرياضة والصحة في جامعة فلوريدا): الذي قام ببحث مكثف عن تأثير تناول المكملات الغذائية قبل الرياضة على الأداء الرياضي، “وضحت العديد من الدراسات أن الكرياتين قد يساعد الرياضيين على بذل جهد أكبر أثناء ممارسة تمارين القوة”.
“ومع ذلك؛ فإن هذا التأثير يتطلب تركيز كرياتين ثابت في العضلات، لذلك يجب على الأشخاص الذين يقومون بممارسة هذا النوع من التمارين أن يتناولوا الكرياتين كل يوم، للحفاظ على نسبة كافية من هذا البروتين”.

كما قال جوردان مون (مدير برنامج علوم الرياضة والصحة والإدارة الرياضية في الجامعة الأمريكية العسكرية والرئيس التنفيذي لتطبيق FitTrace الذي يتتبع تكوين الجسم واللياقة البدنية): “ولكن بسبب أن أغلب التمارين العادية لا تسبب الإرهاق؛ فإن فائدة الكرياتين هي نفسها التي حُصل عليها من البلاسيبو (العقار الوهمي)”.

ويضيف جوردان مون: “بروتين بيتا ألانين (Beta-Alanine) أيضاً يظهر زيادة في مستوى بروتين يدعى كارنوسين (carnosine) والذي تحتاجه العضلات لكي تنقبض”.

وحسب مراجعة نشرت في 2015 في مجلة الرأي الحالي في التغذية السريرية والعناية الاستقلابية، وفقاً للجمعية الدولية للتغذية الرياضية؛ فإن تناول مكملات بيتا ألانين لمدة أسبوع إلى أربعة أسابيع على الأقل يمكن أن يُحسن الأداء الرياضي الذي يستمر من دقيقة إلى أربع دقائق.
هذا قد يساعد بشكل عام في تقليل الإجهاد العضلي وخاصة لدى كبار السن كما كشفت الدراسة.

ولكن لا يصنع الكرياتين ولا بيتا ألانين فرقاً كبيراً في الأداء الرياضي لمن يمارس تمارين لا تسبب الإجهاد أو فشل عضلي، وفقاً لما قاله كلاً من مون وبار: “بيتا ألانين يُسببا شعوراً بالتنميل ويجعل الناس يعتقدون ” أوه، أنه يعمل ” وذلك جنباً إلى جنب مع تأثير العقار الوهمي يجعلهم يبذلون جهداً أكبر”.

على أية حال، القليل من المكملات الغذائية فقط تحتوي على الكرياتين، كافين أو بيتا آلانين، بل قد تحتوي أيضاً على سكريات ومكونات مجهولة أخرى إضافية، وكما قال بار:”لدى أغلب الناس، تناول المكملات الغذائية سيضيف المزيد من السعرات الحرارية فقط “.

المصدر:
http://www.livescience.com/55501-workout-supplements-and-performance.html

‎‫
‎‫الكاتب : إلهام المتحمي
‎‫‏‪https://twitter.com/i_elham1
‎ ‫المراجع: نورة ‪المطيري
https://twitter.com/n_norah


شاركنا رأيك طباعة