أربع طرق لتحفيز الموظفين لا تحتاج إلى ميزانية أكبر

تاريخ النشر : 29/06/2016 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :1064

أربع-طرق-لتحفيز-الموظفين-لا-تحتاج-إلى-ميزانية-أكبر.

 

كمالك لعمل موظفيك هم فريقك وأنت قائد هذا الفريق. مهمتك هي مساعدتهم ليكونوا منتجين كأفراد ومجموعة، وهذا يعني تحفيزهم للوصول الى مراتب عظيمة من خلال تحسين أدائهم الشخصي والتعاون فيما بينهم.

إحدى طرق التحفيز هي عن طريق الحوافز المالية مثل زيادة المرتب والمكافئات الإضافية – لكن هذه ليست الطريقة الوحيدة ولا حتى المثلى. وهذا يعد خبر جيد، لأنك لن تكون قادر دائما على تحمل هذه المكافآت المالية في ميزانيتك.

المحفزات الغير مالية الصحيحة تحفز الموظفين بنفس الفاعلية لأنها تسمح لفريقك بالعمل من أجل الفوائد التي تحسن حياتهم العملية وروحهم المعنوية.

أنت تعرف موظفيك وأفضل ما يفعلون  – لكن هل تعرف حقا ما الذي يلهمهم لإعطاء كل ما لديهم؟ لمساعدتك لاكتشاف ذلك، هنا أربع أساليب غير مالية لتأخذها بعين الاعتبار.

1- اجذب موظفيك بعملية محفزة.

إذا كنت تملك أفكار عن ما الذي يحفز موظفيك فهذا عظيم، قم بكتابة هذه الأفكار وتنظيمها بطريقة منطقية لك. أما اذا كنت لا تعرف ما الذي يحفزهم، فقم بسؤالهم ما هو نوع المكافآت الذي يفضلونه، إما من خلال اجتماع وعصف ذهني للأفكار أو عن طريق استبيان أو صندوق اقتراحات أو سؤالهم خلال الجلسات الدورية معهم. قم بتشجيع موظفيك ليكونوا مبدعين ويفكروا خارج الصندوق، ثم استخدم ملاحظاتهم لعمل أهداف واضحة يتمكنون من تحقيقها، وذلك في النهاية سوف يرفع من أرباحك. عندما تجعل موظفيك شركاء في هذه العملية أنت توصل لهم بأن مساهمتهم ذات قيمة، وهذا في حد ذاته يعد محفزا لهم للمشاركة في العملية التحفيزية.

2- اعترف بالعمل الجيد.

التواصل هو المفتاح للبرنامج التحفيزي الفعال لأن الموظفين يحتاجون أن يعرفوا ما الذي ينبغي عليهم فعله لينجحوا، وهذا يشتمل على خطوتين في عملية التواصل. أولا، ينبغي أن تكون واضح وشفاف حول كيفية حصول الموظفين على المكافآت مع كتابة الخطة والأهداف التي ربما تختلف مع اختلاف موقع الموظف وقسمه أو فريق عمله. ثانيا، اذا قام شخص بعمل جيد كافئه بالاعتراف والثناء على عمله علناً، سواء برسالة الكترونية لجميع من فالشركة أو بتهنئة بصوت عالي في اجتماع او حفل، أو عن طريق شيء أكثر أهمية مثل تحسين لقبه الوظيفي (على سبيل المثال متقدم او قيادي امام مسميات وظائفهم الحالية).

3- وفر لهم إكراميات وامتيازات.

طبيعة العمل اليومية بالنسبة للأشخاص مهمه، و سوف يعملون بجد أكبر إذا كان عملهم ممتع وفيه مكافآت ومحفزات أكثر. تأثير وقوة تطبيق أساليب عمل جيدة ومفيدة مثل إمكانية تحصيل أيام للعمل من المنزل، مواقف جيدة للسيارات، فترات غداء أطول، أو إمكانية قضاء وقت أطول على المهام التي يحبونها، تعد مكسب إضافي بالنسبة لك. عندما يحب الموظفون عملهم ويستمتعون به يكنون أكثر إنتاجية وعطاء، وهذا يعد فوز لجميع الأطراف.

4- امنحهم فرصة تعلم المهارات التي يرغبون بها.

عندما يقوم الناس بتأدية نفس العمل يوما بعد يوم يصبحون عالقين في الروتين الممل، وعندها سوف يصبحون أقل تحفيزاُ وإبداعاً وغير راضين بوظائفهم، وهذا يقود الى قلت الإنتاجية. يمكنك عكس هذا المسار المنحدر عن طريق مكافأة الموظفين المميزين بإتاحة وقت لهم خلال أيام العمل لتعلم مهارات جذابة بالنسبة لهم، وهذا سوف يزيد من رضاهم عن الوظيفة، ويحسن من مردودهم ويزيد من القدرات التي تعزز عملك.

المصدر: https://www.entrepreneur.com/article/276556
ترجمة:معاذ مستور السواط

@mo3athalswat

مراجعة: فيصل آل حسين


شاركنا رأيك طباعة