الأم المدخنة تستطيع تغير الحمض النووي للجنين

تاريخ النشر : 12/06/2016 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :878

الأم-المدخنة-تستطيع-تغير-الحمض-النووي-للجنين

دراسة جديدة تثبت بأن التدخين في فترة الحمل يؤدي إلى تغير الحمض النووي للجنين

الدراسة قالت أن تلك التغيرات تشرح العلاقة ما بين التدخين خلال الحمل والمضاعفات الصحية لدى الأطفال حديثي الولادة، حيث تقول الدراسة ” هذه المضاعفات قد تكون انخفاض الوزن الزائد ،زيادة نسبة الإصابة بالربو ، تشققات الشفة والجلد في الحنك”.
على الرغم من التحذيرات الصحية إلاّ أن نسبة النساء الحوامل اللاتي لايزالن يمارسن التدخين أثناء فترة الحمل حوالي 12 بالمية من عدد سكان الولايات المتحدة. الباحثون كتبوا ذلك في الدراسة والتي نشرت يوم 31 من شهر مارس في المجلة علم الوراثة البشري الأمريكية.
ولفحص أثار التدخين على الحمض النووي للأجنة أجرى الباحثون بحثوهم على ما يقارب 7000 طفل حديث الولادة وعاى أمهاتهم في عدة دول حول العالم . المعلومات التي تم تجميعها للبحث حول عادات الأمهات المدخنات كانت من خلال طرح عدة أسئلة، وتجميع عينات من الدم للحبل السري لكل طفل حديث الولادة.
أيضا قاموا بالبحث عن التغيرات الجينية للأحماض النووية لحديثي الولادة. التغيرات الجينية هي تغيرات لا تأثر على ترتيب الحمض النووي ولكن قد تأثر على عمل بعض الجينات أو إيقافها. الباحثون قاموا بإجراء البحوث على نوع واحد من الجينيات المتغيرة يدعى ” ميثيل” حيث قد تمت إضافة جزء صغير منه إلى الحمض النووي ليمنع تشغيله.
وقالت الدراسة بأن الباحثون وجدوا أن أمهات الأطفال حديثي الولادة اللاتي يعانين من التدخين المستمر لديهم أكثر من 6000 مكان مختلف في الحمض النووي مقارنة بالحمض النووي للأمهات الغير مدخنات.
كما بحثوا عن التغيرات الجينية لدى الأطفال الأكبر سناً بمعدل عُمُر يقارب 7 سنوات وأمهاتهم كانوا مدخنات خلال فترة الحمل بهم. ظهرت النتيجة بأن الكثير من التغيرات قد لا تزال ظاهرة.
بالإضافة إلى ما تم اكتشافه مسبقا، الدكتور ستيفان لندن عالم في علم الأوبئة في المعهد الوطني لعلوم الصحة البيئية ومؤلف مساعد في الدراسة قال بأن الباحثين وجدوا أنه التغيرات الجينية التي لوحظت في الأطفال حديثي الولادة كانت مشابهة إلى ما قد لوحظ مسبقا في الأطفال الأكر سنا.
أيضا قال هذه الاكتشافات أظهرت بأنه على الرغم من أن الأطفال لم يتنفسوا التدخين من خلال رئتهم ولكن يوجد الكثير من الأشياء المماثلة قد تمر من خلال المشيمة.
ذكر الباحثون أيضا أنه قد سبق و لاحظوا أن الكثير من التغيرات الجينية ترتبط بالإصابة بالربو وتشققات الشفة و الحنك

مع ذلك لازالت التوضيحات حول كيفية ارتباط العلاقة ما بين المضاعفات الصحية و الحوامل المدخنات غير واضحة نوعا ما.
قال الباجث لندن: “أن المركب العضوي “ميثيل” ربما تكون لها علاقة في هذه العملية مضيفاً أيضا ضرورة الحاجة إلى مزيد من الدراسات حول فكرة الربط بين المضاعفات الصحية والمدخنات من الحوامل”

بدرية العميري
Twitter: bodoooralamiri

تدقيق: فيصل آل حسين

رابط المقال الأصلي: http://www.livescience.com/54253-smoking-cigarettes-alters-fetal-dna.html


شاركنا رأيك طباعة