تأثير ضعف تقدير الذات على حياتك    

تاريخ النشر : 08/06/2016 التعليقات :0 الاعجابات :1 المشاهدات :1660
المراجع فيصل آل حسين

المدقق حمزة الفقير

طالب بكلية الطب بجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية ، مهتم بالأدب والإلقاء والكتابة.

تأثير-ضعف-تقدير-الذات-على-حياتك

 ماهو تقدير الذات؟

تقدير الذات هي الطريقة التي ينظر بها الفرد لنفسه، سواءً كانت نظرة إيجابية أو سلبية، ولها تأثير كبير على حياته. فعلى سبيل المثال: الشخص ذو النظرة الإيجابية ستكون ثقته بنفسه أكبر من ناحية إقامة العلاقات الإجتماعية، وعلى العكس تماماً، الشخص ذو النظرة السلبية سيتخلى عن جميع علاقاته والفرص المتاحة له وذلك لأنه لا يشعر بقيمتها وأهميتها.

الأمر الجيد هو وجود طرق وأساليب يمكنها حل هذه المشكلة التي تستحوذ على بعض الأشخاص.

 

تأثير ضعف تقدير الذات على الحياة:

من الطبيعي جداً أن يمّر على الإنسان بين فترة وأُخرى حالات من الإحباط النفسي وضعف تقدير الذات، أما إذا استمرت هذه الحالة فقد تؤدي إلى التأثير على حياة الفرد، وبعض هذه الآثار هي:

١- المشاعر السلبية التي تتضح على سلوك الفرد ومنها الحزن والقلق والعصبية والشعور بالذنب.

٢- الصعوبة في تقّبل التشجيع من الآخرين، وذلك لأن الشعور بالفشل مسيطر على تفكير هذا الفرد.

٣- تدهور العلاقات الإجتماعية، نتيجة للشعور بعدم استحقاق هذه العلاقات أو عدم القدرة على المحافظة عليها.

٤- العيش داخل منطقة الراحة، ووجود المشقة في خوض تجارب جديدة، والشعور السلبي بأن هذه التجارب ستنتهي بطريقة سيئة.

٥- المرونة المنخفضة، والصعوبة في التعامل مع الظروف الصعبة، لاعتقاد الفرد بأنه لا يمكنه ذلك.

٦- ازدراء النفس وعدم احترامها والاهتمام بها، ويكون ذلك بإهمال النوم والطعام وعدم ممارسة الرياضة.

 

ومن الواضح جداً  أن ضعف تقدير النفس تترتب عليه تأثيرات نفسية وصحية قد تؤثر على الحياة، فإن كنت تشعر بأحد الصفات المذكورة فننصحك باتباع النصائح التالية.

 

كيف تطور تقديرك بذاتك؟

 

بناء تقدير الذات يحتاج لوقت طويل، فلا تتوقع حدوث معجزة تخلصك من هذا الضعف.

 

  • الاحتفال بالأمور الصغيرة، يساعدك على رؤية الأمور الجيدة من حولك والشعور بالرضى عن نفسك. فلا تقلّل من النجاحات الصغيرة أبداً، فهي تصنع الفرق.
  • كُنْ صديق نفسك! اصفح عنها ولا تكثر من معاقبتها، وقدّم لها ما تقدمه لصديقك المقرّب.
  • فكّر بالأمور التي تجيدها، سواءً كانت صغيرة أم كبيرة، وتذكرها أمام نفسك والآخرين، فهذه الطريقة جداً فعالة في بناء تقدير الذات.

 

وعند استمرار تأثير ضعف تقدير الذات على حياتك، ننصحك بالتحدث مع شخص تثق به، من صديق أو قريب أو أخصائي نفسي.

وابدأ من الآن بالعمل على حل هذه المشكلة، قبل أن تتحول إلى مشكلة أكبر.

 

 

 

http://au.reachout.com/the-effects-of-low-self-esteem

 

 

ترجمة: أروى الرويلي

 

@22Arwa

مراجعة: فيصل آل حسين

تدقيق: حمزة الفقير


شاركنا رأيك طباعة