كيف يمكنك تقليل نسبة الدهون الثلاثية في الدم بشكل طبيعي؟

تاريخ النشر : 10/10/2019 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :83
المراجع سندس المذلوح

المترجم منى الشهري

طالبة طب - جامعة الملك سعود

المُلخص:

يشكّل ارتفاع معدل الدهون الثلاثية في الدم عامل خطورة للإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية، لذلك فمن الجيّد السعي لتقليله والسيطرة عليه. ومن مبدأ “أنت ما تأكله”، يركّز هذا المقال بشكلٍ أساسي على دور النظام الغذائي في ذلك.

1– كيف يمكنك التحكم بمستوى الدهون الثلاثية لديك؟

يمكن حرق هذا النوع من الدهون المتواجدة في الدم والمسمّاة بالدهون الثلاثية، أثناء عملية فقدان الوزن، لكنها أيضًا تشكل خطرًا على صحتك مثلما يعمل الكلسترول السيء (LDL). يمكن لمستويات عالية من الدهون الثلاثية أن تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية، حتى مع انتظام مستويات (LDL) في الدم.

يقول طبيب القلب، ستيفين نيسين (Steven Nissen):”إننا ندرك بشكل متزايد أن الدهون الثلاثية المرتفعة تمثل مشكلة كبيرة ويجب عدم تجاهلها”.

٢- أنت ما تأكله: هذه العبارة الشهيرة التي تشير إلى انعكاس حالتك الصحية من طريقة أكلك.

تأتي الدهون الثلاثية من الطعام الذي نأكله ومن تصنيع الكبد، عندما تكون المستويات طبيعية، تستخدم الدهون الثلاثية في إنتاج الطاقة.

ويوضح الدكتور نيسن أن المشاكل تنشأ عندما تكون المستويات مرتفعة. عندما تكون مستويات الدهون الثلاثية أكثر من التي يستخدمها الجسم في إنتاج الطاقة، فبالتالي يتم تخزين الباقي على شكل دهون، وذلك هو السبب في أن العديد من الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو مرض السكري من النوع الثاني لديهم مستويات عالية من تلك الدهون.

يقول الدكتور نيسن: ” يُعَد ضعف السيطرة على مرض السكري عاملًا رئيسيًا في التسبب بارتفاع مستويات الدهون الثلاثية”. ويؤكد أهمية مراقبة استهلاك الكاربوهيدرات حيث يذكر:” إن اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات وكذلك ممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر غالبًا ما تكون طريقة فعّالة في خفض مستويات الدهون الثلاثية”.

٣- هل يوجد ما يُسمّى بالكربوهيدرات الجيدة والصحية؟

تحتوي الأطعمة المختلفة المحملة بالكربوهيدرات على مستويات تغذية مختلفة جدًا. يوصي الدكتور نيسن بتقليص كمية أو الامتناع عن ما يلي:

●الحبوب المكررة.

●الطحين الأبيض.

●الأرز الأبيض.

●الخضروات النشوية ( مثل البطاطا البيضاء).

يقول :” من المهم تقليل استهلاك السكر والأطعمة التي تحتوي على شراب الذرة عالي الفركتوز على وجه الخصوص”.

تشمل قائمة الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات الجيدة والكثير من الألياف:

●الفاصوليا.

●دقيق الشوفان.

●التفاح (مع الجلد).

●الكمثرى.

●الخضروات.

●البطاطا الحلوة.

●الحبوب الكاملة.

●الأرز البني.

ينصح الدكتور نيسين بزيادة تناول الألياف والذي قد يقلل من مستويات الدهون الثلاثية. يقول:” إذا كانت لديك مستويات عالية من الدهون الثلاثية، فهناك احتمالية كبيرة بأن ذلك يعود إلى عدم تناولك حوالي ٢٥-٣٠ جرامًا من الألياف الموصى بها يوميًّا”

٤- زيادة الوزن ليست فقط من الطعام:

يمكن أن يكون ارتفاع مستويات الدهون الثلاثية بسبب الإفراط في استهلاك الكحول كذلك، لذلك إذا كانت مستوياتك أعلى من المعتاد، فقد يكون من الجيد التخلص من الكحول تمامًا.

يقول الدكتور نيسن:” للوزن تأثير عميق على الدهون الثلاثية، إذا فقدت ما يصل إلى ٥-١٠% من وزن الجسم، فقد تنخفض نسبة الدهون الثلاثية لديك بنسبة ٢٠% “.

ترجمة: منى الشهري.

تويتر:  The Mona92     

مراجعة: سندس المذلوح

تويتر: @sondos3li

المصدر:https://health.clevelandclinic.org/


شاركنا رأيك طباعة