فهم جنون كريسبر!

تاريخ النشر : 15/08/2019 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :217
المراجع لمياء القحيز

المترجم إبراهيم سلطان

طالب علوم اشعاعية

الملخص: يعمل الباحثون على نظام كريسبر الذي شكل لغزًا لهم ؛ ماجعلهم يصفونه بالجنون ولأنه قد يحل العديد من الأمور كالسماح لهم بإجراء تعديلات واسعة على الحمض النووي وليس هذا وحسب وإنما قد يعالج أسباب الأمراض الجينية عن طريق تحرير الطفرات مستقبلًا.

لقد حفزت الأداة الوراثية الكثير من النشاط العلمي ، وتسببت ببعض الألم ولكن مازالت واعدة. في عام 2013 عندما بدأ زملائي في العلوم باستخدام كلمة “جنون” لوصف عمل علماء الوراثة على نظام كريسبر- كاس وهو جنون لم يستمر في حد ذاته فقط بل إزداد بشكل كبير خلال الأربع سنوات الماضية ، وقد استنبط العلماء نظام كريسبر- كاس من النظام المناعي للبكتيريا فهو يسمح لهم بإجراء تعديلات واسعة على الجينوم أي الـDNA بما في ذلك تعديل الجينات داخل الخلايا الحية أو الأعضاء.

وقد يتيح هذا النظام في يوم من الأيام للباحثين معالجة أسباب الأمراض الجينية عن طريق تحرير الطفرات داخل الحمض النووي للمرضى ولكن هذا لا يزال بعيدًا جدًا ، حيث يجب على كل علاج جديد الخضوع لإختبارات السلامة بغض النظر عن مدى وعود النظام. ومع ذلك ، فإن هذا الوعد وحده يفسر سبب وجود “جنون” ، فيما يستخدم باحثون آخرون النظام للتحقق من وظيفة الجينات التي تميزت في السابق بتقنيات أخرى كتضخيم أو تثبيط تعبيرات الجينات ، حيث تبين أن بعض دراسات كريسبر غيرت النظره لنتائج دراسات قديمة على الجينات وهو ما دفع بعض الباحثين للإنضمام لجنون كريسبر وترك ما يفعلونه على الأقل لفترة كافية لفهم نتائجها المتضاربة.

يمتد الهوس بكريسبر أيضًا للعلماء الذين يعملون على الكائنات الأخرى مثل تلك المتعلقة بإنتاج النباتات والأغذية ، رغم ذلك فإن رودولف بارانغو من قسم العلوم الغذائية في جامعة ولاية كارولينا الشمالية يقول: ” أن “جنون” ليس الوصف الدقيق لكريسبر” حيث عمل على النظام لعقد من الزمن. وفي وقت سابق من هذا العام ألقى بارانغو خطاب قال فيه أنه لم يجد حتى الآن ورقة علمية تصف تقنية عمل كريسبر بالضبط ، وقال أيضًا أنه فهم جوهر عمل كريسبرحيث أنه أجزاء من الشيفرة الوراثية لفيروسات قد هاجمت البكتيريا سابقًا وتسمى بالعاثية ؛ كونها تغزوا البكتيريا حيث تعمل هذه الأجزاء كنوع من الذاكرة للبكتيريا مما يسمح للجهاز المناعي باكتشاف ومهاجمة الفيروسات العاثية في المرة القادمة.

“ويمكن للباحثين بعد ذلك استخدام هذا النظام لاستهداف أي جزء من الشفرة الوراثية ، ولكن فيما يتعلق بالجوانب التقنية لكيفية عمل النظام بأكملة فذلك أقصى ما أعلم ، وبعد حديث بارانغو أصبح لدي فهم مبدئي لكيفية عمل كريسبر من شخص ذو وجهة نظر هامة”.

المصدر:American Scientist

ترجمة: ابراهيم سلطان

مراجعة: لمياء القحيز: @translator_l

 


شاركنا رأيك طباعة