تلوّن الأسنان

تاريخ النشر : 11/08/2019 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :162

الملخص:

تتغير الأسنان وتصبح ذات لون أغمق للعديد من الأسباب، مثل عدم نظافة الأسنان، و الأغذية والمشروبات التي تسبب البقع، واستخدام التبغ، وبعض الأدوية والأمراض، التقدم في السن، إصابة الأسنان، تاريخ العائلة، وإذا كان هنالك الكثير من الفلورايد في الماء أو منتجات الأسنان. في هذه المقالة سنقدم طرقاً لمنع تغير لون الأسنان وخيارات تبييض الأسنان.

♦لماذا يتغير لون الأسنان؟

 

هناك العديد من الأسباب التي تجعل الأسنان أغمق، منها:

– الأطعمة / المشروبات: القهوة والشاي والكولا والنبيذ وبعض الفواكه والخضروات.

– تعاطي التبغ: التدخين أو مضغ التبغ يمكن أن يلوث الأسنان.

– عدم نظافة الأسنان: يمكن أن يؤدي تنظيف الأسنان بالفرشاة بشكل غير كافي والخيط لإزالة اللطخ والمواد المنتجة للبقع مثل القهوة والتبغ إلى تغير لون الأسنان.

– المرض: العديد من الأمراض التي تؤثر على المينا (السطح الصلب للأسنان) و العاج (المادة الكامنة تحت المينا) يمكن أن تؤدي إلى تغير لون الأسنان. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تؤثر العلاجات لظروف معينة أيضًا على لون الأسنان ، على سبيل المثال، يمكن أن يسبب إشعاع الرأس والعنق والعلاج الكيميائي تغير لون الأسنان بالإضافة إلى ذلك ، قد تسبب بعض أنواع العدوى في الأمهات الحوامل تغير لون الأسنان لدى الرضع من خلال التأثير على نمو المينا.

– الأدوية: من المعروف أن المضاد الحيوي التتراسيكلين والدوكسيسيكلين يتسبب في تلطيخ الأسنان عند إعطاؤها للأطفال الذين ما زالت أسنانهم في طور النمو قبل سن 8 سنوات ، أيضاً غسول الفم الذي يحتوي على الكلورهيكسيدين وكلوريد السيليلوبيرينيوم يمكن أن يغير لون الأسنان ، مضادات الهيستامين مثل البينادريل والأدوية المضادة للذُهان والأدوية الخافضة للضغط يمكن أن تسبب أيضاً تغير لون الأسنان.

– مواد طب الأسنان: بعض المواد المستخدمة في طب الأسنان، مثل ترميم الملغم، وخاصة المواد المحتوية على كبريتيد الفضة، يمكن أن يترك أثر لون رمادي أسود على أسنانك.

– تقدم العمر: مع تقدمك في العمر، تتجرد الطبقة الخارجية من المينا على أسنانك كاشفة عن اللون الأصفر الطبيعي للعاج و أيضاً مع الشيخوخة ، يضع السن أكثر العاج ؛ مما يقلل من حجم اللب و هذا يقلل من الشفافية في الأسنان، مما يجعل مظهرها أغمق.

– علم الوراثة: بعض الناس لديهم مينا أكثر سطوعاً أو أكثر سمكاً من غيرها.

– البيئة: يمكن أن يسبب الفلورايد المفرط إما من مصادر بيئية كمستويات الفلورايد المرتفعة بشكل طبيعي في الماء أو من الاستخدام المفرط (تطبيقات الفلورايد، غسول الفم، معجون الأسنان، ومكملات الفلورايد التي تؤخذ عن طريق الفم) تغير لون الأسنان.

– الصدمة: على سبيل المثال، يمكن أن يؤدي التلف الناتج عن السقوط إلى تزعزع تكوين المينا عند الأطفال الصغار الذين ما زالت أسنانهم في طور النمو. يمكن للصدمة أن تسبب تغير لون الأسنان.

♦تلون الأسنان: الإدارة والعلاج

ما هي خيارات العلاج المتاحة لتبييض الأسنان؟

تختلف خيارات العلاج اعتماداًعلى سبب تغير اللون وقد تشمل ما يلي:

– استخدام فرشاة الأسنان والخيط بشكل صحيح.

– تجنب الأطعمة والمشروبات التي تسبب البقع.

– الخضوع لإجراءات ربط الأسنان (رباط الأسنان هو إجراء يتم فيه استخدام مادة ذات لون أسناني على أحد الأسنان وتصلب مع ضوء خاص. ويقوم الضوء بتوصيل المادة بالسن لتحسين ابتسامة الشخص، بما في ذلك ظهور الأسنان غير الملونة) .

– تطبيق قشرة الأسنان (قشرة الأسنان هي أغلفة مصنوعة خصيصاً من المواد المصممة لتغطية السطح الأمامي للأسنان لتحسين ابتسامة الشخص، بما في ذلك ظهور الأسنان غير الملونة.

– إستخدام منتجات تبييض دون وصفة طبية.

– رؤية طبيب أسنان متخصص يستخدم منتجات وإجراءات تبييض مهنية.

♦تلون الأسنان: الوقاية

كيف يمكن منع تلوّن الأسنان؟

من خلال إجراء بعض التغييرات البسيطة في نمط حياتك ، قد تتمكن من منع تلون الأسنان ، على سبيل المثال ، إذا كنت من الأشخاص يشربون القهوة أو كنت مدخناً، فكر في التقليل أو الإقلاع عن التدخين ،  قد يساعدك أيضاً تحسين نظافة الأسنان عن طريق تنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط بانتظام وتنظيف الأسنان من قبل أخصائي صحة الأسنان كل 6 أشهر. إذا كان يبدو لون أسنانك غير طبيعي بدون سبب، فإنه يستمر على الرغم من اتباع ممارسات نظافة الفم الجيدة ، وإذا ظهرت أعراض أخرى فيجب تحديد موعد لرؤية طبيب الأسنان.

ترجمة : هديل إبراهيم العنزي .

تويتر : doooly_999@

مراجعة : أسامة أحمد خوجلي .

تويتر : _okroos@

المصدر : Cleveland Clinic: Every Life Deserves World Class Care


شاركنا رأيك طباعة