- مجموعة نون العلمية‎ - http://n-scientific.org -

الحفاظ على الأرواح والأموال: إمكانية استبدال الفحم بالطاقة الشمسية

الملخص: باستبدال الفحم بالطاقة الشمسية الفلطائية الضوئية، ستتمكن الولايات المتحدة من منع ٥١،٩٩٩ حالة وفاة مبكرة سنويا، ومن المحتمل أن تجني ٢.٥ مليون دولار لكل حياة حفظت. وقام فريق بحساب الوفيات في الولايات المتحدة لكل كيلوواط ساعي من كل سنة  بسبب الفحم المسبب للتلوث الجوي والأمراض المرتبطة بإحراق الفحم.

 

 

في دراسة جديدة نشرت في مجلة “رينيوبل اند سوتيبل انيرجي ريفيوز” (Renewable & Sustainable Energy (Reviews  ، أن فريق من جامعة ميشيغان التقنية حَسب تكلفة إحراق الفحم من حيث الأرواح البشرية بالإضافة إلى الفوائد المحتملة عند استبدال الفحم بالطاقة الشمسية.

 

 

الأثار الصحية:

عشرات الآلاف من الأمريكيين يلقون حتفهم مبكرا بسبب التلوث الجوي والأمراض الناجمة عن إحراق الفحم سنويًا، وباستبداله بالطاقة الشمسية الفلطائية الضوئية ستتمكن الولايات المتحدة من حفظ حياة أكثر ٥١,٩٩٩ شخص أمريكي مستثمرة ١,١ مليون دولار لكل نفس.

 

وقال جوشوا بيرس (Joshua Pearce ) أستاذ علوم المواد والهندسة الكهربائية في جامعة ميشيغان التقنية أن: “على عكس الاستثمارات الصحة الأخرى، فإننا لا نحفظ الأرواح وحسب، فبالإضافة إلى ذلك، فأننا ننتج الطاقة الشمسية الكهربائية والتي تملك قيمة اقتصادية”.

 

واستهل حديثة قائلاً: “أن باستخدام تحليل دقيق لقيمة الكهرباء، والذي يدرس التكلفة التي تتفاوت من منطقة إلى أخرى في الولايات المتحدة، فإن الحفاظ على الأرواح باستخدام الطاقة الشمسية  قد يكون سببًا في كسب المال والذي يقدر أحيانا بعدة ملايين لكل نفس”.

موضحًا: “الجميع يريد تجنب هدر الأموال، وبناءً على القيمة الدقيقة للكهرباء التي نظرنا إليها، فإن التخلص من الفحم واستبداله بالطاقة الشمسية سيحفظ أرواح الأمريكيين وسيعود بالأرباح المالية”

 

وعمل بيرس على هذه الدراسة مع طالبة الدكتوراه ايميلي بريهودا (Emily Prehoda) والتي تدرس سياسة الطاقة، وكان هدفهم الأساسي هو إتاحة معلومات أفضل عن سياسة الصحة، كما قاموا بجمع بيانات من المجلات المجازة علميًا ومن وكالة حماية البيئة لحساب كل كيلوواط ساعي من كل سنة  لكل من الفحم والطاقة الشمسية، ومن ثم استخدموا التكاليف الحالية لتمديدات الطاقة الشمسية من وحدة الطاقة، وحسبوا احتمالية عوائد هذا الاستثمار.

 

كما حللا الأثر الجغرافي للوفيات الناجمة عن إحراق الفحم وقال: “نملك نسبة  الأشخاص الذين يلقون حتفهم بسبب التلوث الجوي، ونسبة الوفيات الناجمة عن تلوث المحطات المشغلة بالفحم في كل ولاية”.

 

 

الطاقة الشمسية:

سيلزم استبدال إنتاج الفحم بالطاقة الشمسية بشكل كامل ٧٥٥ جيجا واط ، وهذا ارتفاع كبير مقارنة بـ ٢٢,٧ جيجا واط من الطاقة الشمسية الممددة حاليا في الولايات المتحدة، كما ستبلغ إجمالي تكلفة التمديد بالطاقة الشمسية ١,٥ ترليون، وتظهر حسابات بيرس وبريهودا أنه استثمار مربح.

ولخّص بيرس حديثة قائلاً: ” لقد انخفضت تكلفة الطاقة الشمسية انخفاضا جذريا، فهي طاقة مجدية، وإلى جانب محطات الغاز الطبيعي، والطاقات المتجددة الأخرى، والمستودعات فإننا نملك طرقا متعددة لإنتاج طاقة الكهرباء دون الحاجة إلى استخدام الفحم”

 

وأضاف قائلاً: ” أن مقاومة ارتفاع الطاقة الشمسية يشبه إصرار مصانع الحاسب الآلي على استخدام محولات صمام التفريغ بدلا من التطور واستخدام ترانزستور (مقحل) شبة الموصلات.

“وإجمالي ما تلخصه هذه الدراسة، إذا كنا عقلانيين ونهتم بالأرواح الأمريكية، أو المال فقط، فحان الوقت للقضاء على الفحم في الولايات”.

 

 

الخطوات التالية:

نقلت منظمة الصحة العالمية بأن الملايين من الأشخاص يموتون كل سنة  بسبب البيئة الضارة، وخصوصًا التلوث الجوي فهو أكبر عامل مسبب للأمراض غير المعدية، مثل: السكتة الدماغية، والسرطان، وأمراض الجهاز التنفسي المزمنة، ومرض القلب. وقد يتم توسيع نطاق الدراسة على الصعيد العالمي.

وقال بيرس:” أن هناك ما يقارب 7 ملايين شخص يموتون بسبب التلوث الجوي كل سنة، ولذلك فإن التخلص من الفحم قد يقلص هذه النسبة” وأضاف ” أن الهدف الآخر لهذه الدراسة في المستقبل سيكون البحث العميق لدورة إنتاج الفحم؛ وذلك لأن هذه الدراسة تطرقت لنسب الوفيات الناجمة عن التلوث الجوي فقط. وخلال ذلك فإنه سيتم إلقاء الضوء على آثار الطاقة الشمسية الإيجابية واحتمالية استخدامها بأمور أكثر من إضاءة الأنوار”.

 

 

 

ترجمة: مضاوي الأزمع

تويتر: @Madawi_n2

مراجعة: سلمى النويصر

 

المصدر:

Science Daily: Saving lives and money: The potential of solar to replace coal