الطحال

تاريخ النشر : 23/10/2017 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :493
المراجع هاله الشمري

المترجم إسراء فيصل أبو طربوش

مشرفة قسم المصادر طالبة أحياء دقيقة بجامعة الملك سعود مهتمة بالقراءة والتطوع والأعمال اليدوية

الملخص :  الطحال عضو هام من اعضاء جسم الانسان يساهم في صنع كريات الدم الحمراء  وهو بحجم قبضة اليد يقع عند الجانب الأيسر العلوي من البطن، وله دور مهم في وقاية الجسم من بعض الالتهابات، ويقوم أيضاً بتصفية الدم من بعض كريات الدم التالفة.

الطحال هو عضو يقع في الجزء العلوي الأيسر من البطن إلى يسار المعدة. يتفاوت حجم وشكل الطحال بين الناس، لكنه يكون عادةً بحجم قبضة اليد، وهو أرجواني اللون، ويبلغ طوله حوالي 4 إنشات. تتم حماية الطحال بواسطة القفص الصدري، ولذلك لا يمكنك الشعور به بسهولة إلا في حالة تضخمه بصورة غير طبيعية.

يلعب الطحال عدة أدوار داعمة في الجسم. فهو يقوم بتصفية الدم كجزء من النظام المناعي، ويقوم بإعادة تدوير خلايا الدم الحمراء القديمة، وتخزن فيه الصفائح الدموية وخلايا الدم البيضاء. كما يساعد الطحال على محاربة أنواع معينة من البكتيريا التي تسبب الالتهاب الرئوي والتهاب السحايا.

حالات الطحال:

تضخم الطحال: حالة تنتج عادةً بالتكثر الفيروسي لوحيدات النوى في الدم أو مرض الكبد أو سرطانات الدم (الأورام اللمفية وابيضاض الدم) أو مسببات أخرى.

تمزق الطحال: الطحال عرضة للأذى والتلف. والطحال الممزق يمكن أن يتسبب بنزيف داخلي خطير يهدد الحياة وبشكل مخيف. ومن الممكن أن يحدث تمزق الطحال مباشرة بعد تضرره أو بعد عدة أيام أو أسابيع من إصابته.

مرض فقر الدم المنجلي: شكل من أشكال فقر الدم المتوارث. وفي هذه الحالة، تعيق خلايا الدم الحمراء غير الطبيعية سريان الدم في الأوعية الدموية، ويمكن أن يؤدي إلى تلف عضوي بما في فيها تلف الطحال. ويحتاج المصابون بفقر الدم المنجلي إلى تطعيمات لمنع الأمراض التي يساعد الطحال في محاربتها.

قلة عدد الصفيحات الدموية: يقوم الطحال المتضخم أحياناً بتخزين أعداد مفرطة من الصفائح الدموية للجسم، ومن الممكن أن يتسبب ذلك بقلة غير طبيعية في الصفائح الدموية المنتشرة في مجرى الدم (حيث تنتمي).

الطحال اللاحق (الإضافي): يمتلك حوالي 10% من الناس طحال إضافي صغير. ولا ترتبط هذه الحالة بأية مشاكل، وتعد حالة طبيعية.

اختبارات الطحال:

الفحص الجسدي: ويتم عن طريق الضغط على البطن تحت القفص الصدري من الجهة اليسرى، حيث يستطيع الطبيب تحسس تضخم الطحال ويتم البحث عن العلامات الأخرى التي يتسبب بها الطحال المتضخم.

التصوير المقطعي المحوسب(CT scan) : يأخذ الماسح المقطعي أشعات سينية متعددة، ويقوم الحاسوب بإنشاء صورة مفصلة للطن. وقد يتم حقن صبغة تضاد في الأوردة لتحسين الصور.

الموجات فوق الصوتية: يتم وضع مجس على البطن، وتقوم الموجات الصوتية غير الضارة بإنشاء صور عن طريق الانعكاس على الطحال والأعضاء الأخرى. يمكن باستخدام هذا الاختبار الكشف عن تضخم الطحال.

التصوير بالرنين المغناطيسي:(MRI) تقوم الموجات المغناطيسية بإنشاء صور مفصلة جداً للبطن. وباستخدام صبغة تضاد، يمكن قياس تدفق الدم إلى الطحال بالرنين المغناطيسي، أيضاً.

خزعة نخاع العظم: وتتم بإدخال إبرة إلى عظم كبير الحجم (مثل الحوض) وسحب عينة من نخاع العظم إلى الخارج. يتسبب سرطان الدم وسرطان الغدد الليمفاوية بتضخم الطحال، ويتم تشخيصهما أحياناً عن طريق الخزعة.

مسح الكبد والطحال: يتم حقن كمية صغيرة من صبغة مشعة في الذراع، وتُحرك الصبغة على طول الجسم، وتجمع في هذين العضوين.

علاجات الطحال:

استئصال الطحال: تتم إزالة الطحال بالجراحة، إما بتنظير جوف البطن (شقوق متعددة صغيرة الحجم) أو عن طريق شق البطن (شق واحد كبير الحجم).

التطعيمات: بعد إزالة الطحال، من المهم أخذ تطعيمات ضد بكتيريا معينة مثل بكتيريا الإنفلونزا (H. influenza) والمكورات الرئوية (S. pneumonia) حيث أن غياب الطحال يزيد من العرضة لهذه العدوات.

علاجات حالات الطحال لا تركز عادةً على الطحال، وإنما على علاج الوضع المحدد للحالة.

ترجمةإسراء فيصل أبوطربوش 

Twitter: @esraa_f15

مراجعة: هاله الشمري

Twitter: @HalahAlshammari

المصدر:

Web MD: Picture of the Spleen


شاركنا رأيك طباعة