الفيسبوك يغلق نظام الذكاء الاصطناعي بعد أن قام “بوت” بتأليف لغة لا يفهمها البشر

تاريخ النشر : 19/10/2017 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :160
المراجع فيصل ربيعة

المترجم ليان مختوم

إضاءات:

  • الروبوتات بدأت في التحدث بلغة خاصة بها في تحدي للأكواد “الرموز المدخلة”.
  • في البداية قامت روبوتات الذكاء الاصطناعي بالتحدث معًا باللغة الإنجليزية.
  • هذا حدث بعد أن صرح ايلون ماسك بأن الذكاء الصناعي هو الخطر الأكبر.

 

الملخص: روبوتات الذكاء الاصطناعي ألفت لغة خاصة بها، من الصفر وبدون تدخل بشري، ما أجبر فيسبوك على إغلاق نظام الذكاء الاصطناعي. خطوة روبوتات الذكاء الاصطناعي بتأليف لغة والتواصل مع بعضهم الآخر بها فيه تحدي للأكواد (الرموز المدخلة).

 

بعد أيام من تصريح إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا بأن  معرفة الرئيس التفيذي لشركة فيسبوك مارك زوكربيرغ للذكاء الاصطناعي محدودة، شركة التواصل الاجتماعي صرحت أنها أغلقت أحد أنظمة الذكاء الاصطناعي لديها لأن “الأمور خرجت عن السيطرة”. روبوتات الذكاء الاصطناعي ألفت لغة خاصة بها، من الصفر وبدون تدخل بشري، ما أجبر فيسبوك على إغلاق نظام الذكاء الاصطناعي. خطوة روبوتات الذكاء الاصطناعي بتأليف لغة والتواصل مع بعضهم الآخر بها فيه تحدي للأكواد (الرموز المدخلة).

 

وفقا لتقرير نشرته صحيفة تيك تايمز “ نظام الذكاء الاصطناعي لم يقم بإغلاق الكمبيوترات في أنحاء العالم أو أي شيئ من هذا القبيل، ولكنه توقف عن استخدام اللغة الإنجليزية وبدأ باستخدام لغة من تأليفه”. في البداية روبوتات الذكاء الاصطناعي استخدمت اللغة الإنجليزية للتحدث مع بعضها البعض ولكن بعدها بدأت بتأليف لغة خاصة بها لا يفهمها إلا هم ،و هذا ينافي سبب وجودهم. هذا الحدث جعل باحثي الفيسبوك يغلقون نظام  الذكاء الاصطناعي ويجبرون هذه الربوتات على  التحدث باللغة الإنجليزية.

في يونيو، اكتشف باحثون من مختبر فيسبوك للذكاء الاصطناعي (FAIR) أثناء تطويرهم لشاتبوت، أن “روبوتات الحوار”قامت بتطوير لغة خاصة بها. ثم قامت بعدها روبوتات الحوار بالانحراف عن السيناريو المدخل والتواصل بلغة جديدة كليًا والتي ابتكرتها من دون أي مدخلات بشرية.

 

 

استعمال خوارريزمية تعليم الآلة، “روبوتات الحوار” تركت للتحدث بحرية  في محاولة لتقوية مهارات الحوار لديهم.

وجد الباحثون أيضًا أن هذه الروبوتات “مفاوضين ماهرين بشكل لا يصدق”.وقال المقال “ بعد تعلم كيفية المفاوضة، الروبوتات اعتمدت على تعلم الآلة واستراتيجيات متقدمة في محاولة لتطوير نتائج هذه المفاوضات”.  وأضاف المقال “مع الوقت، أصبحت الروبوتات ماهرة جدا في المفاوضات، حتى إنها بدأت تتظاهر بالاهتمام في شيء واحد من أجل التضحية به في مرحلة لاحقة من المفاوضات كحل وسط”.

 

على الرغم من أن هذا يعتبر قفزة هائلة للذكاء الاصطناعي، إلا أن عدة خبراء ومنهم ستيفان هوكينج أثاروا المخاوف من البشر الذين يقيدهم التطور البيولوجي البطيء، يمكن أن يحل محلهم الذكاء الاصطناعي.

 

آخرون مثل ايلون ماسك (صاحب تيسلا)، المحب للخير بيل غيتس، والمؤسس المشارك لشركة أبل ستيف وزنياك أعربوا عن مخاوفهم حول الاتجاه الذي يتجه إليه الذكاء الاصطناعي.

 

وكما ذكر أعلاه، وقعت هذه الحادثة بعد أيام فقط من اللقاء اللفظي بين الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك وماسك الذين تبادلا الكلمات القاسية خلال نقاش حول مستقبل الذكاء الاصطناعي. وقام ماسك بالتغريد في تويتر قائلا “لقد تحدثت إلى مارك عن الذكاء الاصطناعي وفهمه للموضوع محدود”. التغريدة أتت بعد انتقاد زوكيربيرغ لمجادلة يلون ماسك للذكاء الاصطناعي في بث مباشر لفيسبوك متحججا بأن المستقبل يحتاج إلى الرعاية والتنظيم الذين يوفره الذكاء الاصطناعي. وقال زوكيربيرغ ” أعتقد أن الناس المتشائمين الذين يحشدون الدعم لسيناريو النهاية عند استخدام الذكاء الاصطناعي- أنا فقط لا أفهم ذلك. انه حقًا سلبي وفاقد للمسؤولية”.  وقد تحدث ايلون ماسك في كثير من الأحيان عن الذكاء الاصطناعي ووصف تقدمه بأنه “أكبر خطر” يمكن أن نواجهه كحضارة. وأضاف ماسك ” الذكاء الاصطناعي حالة نادرة نحتاج فيها إلى استباقية التنظيم و توقع الحلول بدلًا من ردات الفعل لأنه إذا اعتمدنا على ردات الفعل في الذكاء الاصطناعي فقد فات الأوان”.

 

 

 

 

 

 

ترجمة: ليان مختوم

Twitter: @daisyb787

مراجعة: فيصل ربيعة الربيعي

 

 

المصدر:

Gadget360 :Facebook Shuts Down AI System After Bots Create Language Humans Can’t Understand

 


شاركنا رأيك طباعة