اكتشاف العلماء لدودة ذات 500 مليون سنة بأرجل!

تاريخ النشر : 28/06/2017 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :767

{أوفاتيوفرميس كريبراتوس عينة آحفورية من الدودة التي اكتشتف مؤخرا بأرجل. جين-بيرنارد كارون/ متحف أونتاريو الملكي}

يشبه هذا الأثر الصخري ظل الروبيان المفلطح ولكن هذا المخلوق الصغير- الأصغر من الإبهام- كان متواجداً في بحار أمريكا الشمالية  الضحلة  لفترة طويلة سبقت ظهور الروبيان.

إن الدودة ذات الـ 500 مليون سنة مع زوائدها التي تشبه الأرجل  تعتبر بعيدة نسبيا من فصيلة المفصليات و التارديغرادا،  فقد تم تحديد ذلك في مقالة نشرت على  بي إم سي  بقسم علم الأحياء التطوري هذا الأسبوع.

وقد تمكن العلماء من جمع أجزاء الدودة مع بعضها اعتمادا على أحافيرها الاثنين، فقد تم استعادة الأحفور الأول منذ عقود مضت بينما الآخر قام باكتشافه سائح في بورغيس عام 2011 .

أوفاتيوفرميس كريبراتوس انطباع فنان حول شكل  أوفاتيوفرميس كريبراتوس حينما كانت حية قبل ٥٠٠ مليون سنة.

دانييل دوفولت – متحف أونتاريو الملكي

وتعبتر صخرة بورغيس، حيث تم التعرف على عينيتين من الفصائل الجديدة هناك،  من أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو المشهور بكنوزه من الأحافير البحرية، حيث يلامس الآن قاع البحر، في السابق،  قمة الجبال؛  ولا تحتوي بورغيس فقط على العظام والهياكل الخارجية بل أيضا على أحافير الأنسجة الرخوة، مثل هذه الدودة.

وجاءت تسمية الدودة أوفاتيوفيرميس كريبراتوس بسبب طريقة تغذيها، فكلمة “أوفاتيوفيرميس” تشير، وفقا للعلماء، أنها كانت تقف على قاع البحر أو بالقرب منه -بحالة تصفيق مستمر-،  وكلمة “كريبراتوس” التي تشير إلى الطريقة التي جمعت بها الغذاء من خلال عبورها بالمياه.

وقال  المشارك بالدراسة سيدريك آريا في بيان نشره أنه “حتى الآن، غالبًا ما ينظر إلى مفصيات الأقدام  كمجموعة انتقائية؛ ونعتقد أن التغذية المعلقة كانت شائعة فيما بينها، وتبين أنها مهمة في “الاندفاع” الأولي لتلك المجموعة الضخمة التي أدت إلى نشوء الدببة المائية والديدان المخملية والمفصليات “، و وفقا لما ذكره  عن حيوانات أخرى موجودة اليوم، مثل الروبيان النحيل  والذي لديه أنماط غذائية مماثلة.

وفي إشارة واقعية، كون الدودة تملك ساقا فهذا شيء غريب ولكنه أيضا مهيب، فقد كان هنا في مكاتب “العلوم الشائعة” مقارنة بين أجسام الرسوم المتحركة المتأرجحة بشكل طولي وسريع  وحركة بوكيمون أثناء اليوغا.

ترجمة: منيرة العمار

تويتر: Imunira1996

تدقيق : مهرة السلطان

تويتر: @m0hra

المصدر:

Popular Science


شاركنا رأيك طباعة