الكافيين يقلل من الأكسدة ويحسن من حالة الرئتين المعالجة بالأكسجين  

تاريخ النشر : 01/06/2017 التعليقات :0 الاعجابات :2 المشاهدات :1079
الكاتب جواهر السبيعي

قسم المقالات.

المراجع هديل المطيري

 

 

 

 

وجدت دراسة جديدة أن الكافيين يحمي الرئتين من الأضرار الناتجة عن العلاج المطول بالأكسجين مثل: دعم الأكسجين الذي يتم تزويده للأطفال الخدج. هذا المقال هو الأول من نوعه في الحديث عن الآثار الإيجابية للكافيين على هياكل الأنسجة الدقيقة للرئتين.

 

العلاج المطول بالأكسجين يزيد الأكسدة في الشبكة الأندوبلازمية، وهي شبكة الأغشية التي تشارك في بناء البروتين، والزيادة في الإجهاد على هذه الشبكة تؤدي إلى الالتهابات ومشاكل في تشكيل الأوعية الدموية والأكياس الهوائية في الرئتين، ودرس الباحثون من ” كلية وسكونسن الطبية ” ثلاث مجموعات من الفئران حديثة الولادة. تم تعريض إحدى هذه المجموعات لأكثر من ٩٠٪ من الأكسجين لمحاكاة نوع العلاج الذي يتعرض له الأطفال حديثي الولادة، أما المجموعة الثانية فتمت معالجتها بحقن الكافيين، وتمت مقارنة هاتين المجموعتين بمجموعة ثالثة من الفئران التي تعرضت لهواء الغرفة العادي.

 

وجد فريق البحث أن عدد الأوعية الموجودة في الرئتين عند المجموعة عالية الأكسجين كان أقل بكثير من المجموعات الأخرى. وهناك عدد أكثر من الحويصلات الهوائية والتهابات أقل وعلامات أقل من الإجهاد التأكسدي عند المجموعة التي تم حقنها بالكافيين، ووجدوا أيضًا أن الشبكة الأندوبلازمية في الخلايا المبطنة لجدار الأوعية الدموية في الرئتين كانت أوسع من المعتاد عند الفئران عالية الأكسجين والذي لم يكن موجودًا في مجموعة الكافيين وهذا التغيير الهيكلي يعتبر مؤشر لزيادة الإجهاد في الرئة.

ووصف الباحثون الطريقة التي تمكن الكافيين من تقليل ضغط الشبكة الأندوبلازمية كملاحظة رائدة تعطي أملًا بأن العلاج بالكافيين يمكن أن يقلل من التوتر ويعمل على حماية الأوعية الدموية والحويصلات الهوائية خاصة للأطفال حديثي الولادة الذين يعتمدون على الأكسجين في أيامهم الأولى.

 

 

 

 

 

 

ترجمة: جواهر السبيعي

Twitter: @ijawaher94

مراجعة: هديل المطيري

 

 

المصدر:

Science Daily

 


شاركنا رأيك طباعة