لماذا يظهر الكرش حين يكتسب الرجال الوزن؟

تاريخ النشر : 19/04/2017 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :769

لماذا يظهر الكرش حين يكتسب الرجال الوزن؟

الجواب له علاقة بكيفية تخزين الجسم للدهون، فعندما يزيد وزن الرجل يصبح البطن مكان التخزين الافتراضي. تقول الدكتورة تشاوبينغ لي مديرة مركز التغذية البشرية في جامعة كاليفورنيا: “تخيل البطن كصندوق سيارة” وأضافت: “مثل الأشخاص الذين يضعون طعامهم في صندوق السيارة من أجل النزهة، تستطيع وضع الأشياء هناك؛ لا مشكلة”

إذًا ما هو الأيض السريع؟

تقول الدكتورة لي أيضًا: حين يأكل الرجل كثيرًا ولا يمارس الرياضة الكافية، يصبح البطن ممتلئا كسيارة محملة ومملؤة، وحالما تمتلئ تتمدد ويظهر الكرش، عندها يُخزن الجسم الدهون في أماكن أخرى، وهذا غير صحي أبدًا. وعندما ينفذ مكان التخزين في البطن، تنتقل الدهون لتتجمع في الكبد والبنكرياس والعضلات، وسيعاني الرجل من مشاكل صحية مثل: مرض السكر، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الكوليسترول، وأمراض القلب.

في المقابل تميل المرأة إلى تخزين الدهون في الوركين والساقين، خاصة في الفخذين بسبب هرمون الإستروجين.
تخزين الدهون في هذة المناطق يمكن أن يعطي النساء الطاقة اللازمة عند الحمل والرضاعة. فالنساء وراثيًا يمتلكن قدرة أكبر من الرجال على تخزين الدهون. وهذا جزءٌ من بقائنا أحياء.

كما أن تخزين الدهون في الوركين والساقين لا يرتبط بنفس المشاكل الصحية الناتجة عن دهون البطن، ومع ذلك، إذا امتلأ الوركان والساقان في جسد المرأة، يمكن أن يظهر لديها الكرش هي أيضًا، وأضافت لي: إذا امتلأ البطن عندها سيبدأ الجسم بتخزين الدهون في مناطق أخرى، وهذا قد يعرض المرأة لخطر الإصابة بمشاكل صحية مُرتبطة بامتلاء البطن بالدهون.

وعلاوة على ذلك، عندما يبلغن النساء سن اليأس، ينخفض لديهن مستوى هرمون الإستروجين، عندما يحدث ذلك، تتوقف أجساد النساء عن تخزين الدهون في الوركين والساقين، وتبدأ تخزينه في البطن. وأضافت لي: هذا ما يفسر لماذا بعض المسنات يمكن أن تتطور لديهن هذه المشكلة تمامًا كالرجال.

قال الدكتور ميتشل روزلين كبير جراحي علاج السمنة في مستشفى ليونكس هيل في مدينة نيويورك: “النساء اللاتي لديهن مستويات أعلى من المتوسط من هرمون الإستروجين، وكذلك النساء اللاتي لديهن ظروف طبية سببت لهن انخفاض في مستويات هرمون الإستروجين، مثل مرض متلازمة المبيض المتعدد الكيسات، هن أيضًا أكثر عرضة لاكتساب الكرش من النساء اللاتي لديهن مستويات طبيعية من هرمون الإستروجين”.

وأشارت لي أيضًا، بأن الوراثة ونمط الحياة يحددان حجم كبر البطن “لا أحد يمكن أن يكتسب وزنًا بلا حدود”. على سبيل المثال، الشعب الصيني يميل إلى النحافة، ولكن حوالي 12 في المئة من البالغين في الصين لديهم مرض السكر (كلا النوعين 1و2) وفقًا لدراسة 2013 في مجلة جاما. في المقابل، نسبة أقل من الأطفال الأمريكيين والبالغين لديهم مرض السكري – فقط أكثر من تسعة في المئة، وفقًا لتقرير 2014 من مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها – على الرغم من أن الولايات المتحدة لديها نصيبها العادل من الكروش.

إذاً ما هي الخلاصة؟
دهون البطن غير صحية، ولكن حتى الأشخاص ذوي البطون الصغيرة على الدوام مُعرضين لخطر الإصابة بمشاكل صحية، فبطونهم قد لا تكون قادرة على التمدد لأسباب وراثية.

شجعت لي الأشخاص ذوي الكروش بالتخلص من الوزن الزائد. وربطت دراسات بين دهون البطن وخطر الإصابة بالخرف وهشاشة العظام في النساء والسرطان، ذكرته لايڤ ساينس سابقًا. ولقد توصلت الأبحاث أيضًا إلى أن الأشخاص الذين يُعانون من الدهون في البطن ولا يُعانون من السمنة هم أكثر عرضة للوفاة من أمراض القلب من البدناء، ذكرته لايڤ ساينس في عام 2012.

قالت لي: “لحسن الحظ. عند ممارسة الرياضة، منطقة البطن هي المنطقة الأولى التي تحرق الدهون”. وتقول أيضًا: “دهون البطن لها عواقب صحية جمّة، سواء رجلًا أو امرأة إذا بدأت علامات ظهور البطن، حان الوقت لتغيير نمط حياتك”.

 

ترجمة: هديل العنزي

Twitter: @doooly_999

تدقيق: روان الحربي

Twitter: @roon_i

 

المصدر:
Live Science


شاركنا رأيك طباعة