إصابة عارضة للأزياء بالتهاب في عينها جرّاء استخدام فرشة مكياج ملوثة

تاريخ النشر : 26/11/2016 التعليقات :0 الاعجابات :0 المشاهدات :701
الكاتب مداين الصانع

طالبة أحياء دقيقة في جامعة الملك سعود

المراجع ميسم الفداغ

 %d8%a5%d8%b5%d8%a7%d8%a8%d8%a9-%d8%b9%d8%a7%d8%b1%d8%b6%d8%a9-%d9%84%d9%84%d8%a3%d8%b2%d9%8a%d8%a7%d8%a1-%d8%a8%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%87%d8%a7%d8%a8-%d9%81%d9%8a-%d8%b9%d9%8a%d9%86%d9%87%d8%a7-%d8%ac

أُصيبت عارضة أزياء أسترالية بعدوى في عينها؛ جرّاء استعمالها لفرش تجميل مُستخدمة من قبل اشخاص آخرين. وقد تحدثت عن أهمية النظافة عند وضع هذه المستحضرات، أو حتى عند الاستعانة بخبراء التجميل لوضعها.

كما نشرت العارضة أنثيا بيج صورة لها على صفحتها في الانستقرام، وذكرت بأنها أصيبت بعدوى المكورات العنقودية في عينها بعد استعانتها بأحد الخبراء لوضع مستحضرات التجميل في عرض للأزياء. حيث لم تقم هذه الخبيرة بتنظيف الفرش المستخدمة بالشكل الصحيح. ونقتبس ما نشرت في صفحتها: “اشتركت في عمل لعرض الأزياء لمدة أربعة أيام، ولسوء الحظ أنه على الرغم من ملاحظتي لممارسات غير صحية وغير مقبولة من قبل بعض خبراء التجميل -الغير مؤهلين- (لن أذكر أسماءهم)، إلا أنه انتهى بي الأمر بالعودة إلى المنزل بعدوى مُقرفة في العين من عرض الأزياء المقام في عطلة نهاية الأسبوع” وأردفت بيج قائلة: “رسالتي هذه هي ليست لانتقاد المرأة التي وثقت بها وسلمت لها عينيَّ وصحة بشرتي، ولكنها لزيادة الوعي بأهمية الممارسات الصحية التي على خبراء التجميل الالتزام بها” وأكملت قولها بـ: “إذا أردتِ وضع مستحضرات التجميل أو استخدام العينات التجريبية، تأكدي أن تكون النظافة وفق معاييرك حتى لو سخر منك الآخرون”.

وحذرت هيئة الدواء والغذاء في الولايات المتحدة من مشاركة أدوات التجميل مع الغير وخاصة فرش التجميل، حتى لو كانوا أصدقاء مقربين. حيث أوضحت ذلك بقولها: “قد تكون جراثيم أي شخص آخر خطرة عليكم”.

ويمكن أن يحدث التلوث عبر استخدام شخصين لنفس الفرشة أو لنفس قلم الكحل حيث تنتقل البكتيريا من أحدهم إلى الفرشة ومن ثم إلى الشخص الآخر، وذلك وفقاً لما ذكره مركز جامعة روشستر الطبي. كما صرح المركز بأن الخطر الرئيسي من مشاركة أدوات التجميل هو نقل العدوى، كالتهاب الملتحمة الفيروسي أو العين الوردية.

وقالت د.دوريس داي -طبيبة أمراض جلدية في مستشفى لينوكس هيل في مدينة نيويورك- عن مشاركة أدوات التجميل: “إنها فكرة مريعة، يجب عليكن عدم مشاركة فرش المكياج، بل وحتى مُستحضرات التجميل نفسها”، وأردفت قائلة: “إن أردتن الاستعانة بخبير تجميل لوضع المُستحضرات، لابُد من أن تُحضرن أدواتكن الخاصة معكن. أو على الأقل، يجب عليكن أن تتأكدن من أن هذا الخبير لم يستخدم هذا المكياج على أحد قبلكن، وأنه يقوم بتنظيف الفرش المستخدمة بشكل جيد قبل استخدامها”.

وأكملت قولها بـ “من المهم أن نلاحظ أنه حتى وإن قام خبير التجميل بتنظيف فرش المكياج بشكل جيد بعد العملاء، فقد يكون مسحوق التجميل نفسه ملوثاً نتيجة ملامسة الفرشة الملوثة له”.

وبعبارة أخرى فإن استخدام الفرشة على بشرة أو عين العميل السابق، ومن ثم غمسها مرة أخرى بالمسحوق يؤدي إلى تلوثه. وبذلك لن يُجدي تنظيف الخبير للفرش المستخدمة نفعاً؛ لأنها ستتلوث مرة أخرى فور استخدامه للمسحوق الملوث مُسبقاً من قِبل العميل السابق. ولتجنب ذلك يمكن للخبير أن يضع جزءاً من المُستحضرات على لوحة عند استخدامها على أحد العملاء والتخلص منها فور الانتهاء، وبذلك لن يتلوث المسحوق المُستخدم. وقالت د.داي: “لتقللي من خطر انتقال العدوى لكِ جراء وضع مُستحضرات التجميل، لابُد لكِ أن تنتبهي لما يحدث لتحمي نفسك”.

وأنهت د.داي حديثها قائلة: “إن انتقال العدوى عن طريق استخدام مُستحضرات التجميل أمرٌ نادرٌ لحسن الحظ؛ وذلك لاحتوائها على مواد حافظة تعمل على الحد من التلوث. ولكن استخدام هذه المُستحضرات من قِبل عدة أشخاص في آن واحد، يحد من فعالية تلك المواد الحافظة. وهذا غالباً ما يحدث في عروض الأزياء”.

تعرض معظم المتاجر المختصة ببيع مُستحضرات التجميل عينات تجريبية للزبائن؛ حتى تتسنى لهم تجربة المنتج قبل شراءه، وذلك يزيد نسبة الإصابة بالتلوث؛ لذا أوصت هيئة الدواء والغذاء من يرغب بتجربة هذه العينات، بأن يتأكد من طريقة استخدام الغير لها. كأن تكون هناك أداة قطنية يتم استخدامها مرة واحدة فقط، ومن ثم التخلص منها والتأكد من عدم ملامستها للمنتج بعد ملامسة بشرة أو عين عميل.

وقد يؤدي استخدام مُستحضرات التجميل القديمة (كالماسكرا) إلى الإصابة بعدوى في العين؛ جراء تراكم البكتيريا داخل علب تلك المُستحضرات. وصرحت جامعة روتشستر بقولها: “قد يصاب الإنسان بعدوى خطيرة في العين عند خدش سطح العين بفرشة أو قلم مكياج، لذا من الأفضل أن يتم تجديد الأدوات المستخدمة كل 3 إلى 4 أشهر”.

وأوصت هيئة الدواء والغذاء الأشخاص المصابين بعدوى في العين أو حتى من لديهم التهاب في تلك المنطقة بعدم استخدام مستحضرات تجميل العين حتى يُشفون بشكل كامل.

كما صرحت العارضة بيج بأنها في طور علاج عدوى المكورات العنقودية التي اُصيبت بها في عينها.

 

 

 

الترجمة : مدائن صالح الصانع

 Twitter: @madaensaleh

المراجعة: ميسم الفداغ

Twitter: @maysamf_

 

المصدر :

Live Science


شاركنا رأيك طباعة