هل صحتي في صيامي ؟

تاريخ النشر : 29/11/2016 التعليقات :1 الاعجابات :1 المشاهدات :1184

%d9%87%d9%84-%d8%b5%d8%ad%d8%aa%d9%8a-%d9%81%d9%8a-%d8%b5%d9%8a%d8%a7%d9%85%d9%8a-%d8%9f

تبدو طريقة الصيام بسيطة جدًا، لا خيارات لا طبخ وبدون حساب للسعرات الحراية، فقط قل “لا” للطعام، وابدأ بالصيام لخسارة الوزن بسرعة ولفوائد صحية أخرى.
هذه الطريقة قامت بها المغنية بيونسيه وخسرت 20 باوند عن طريق إعداد شراب مركز(سيرب)، عصير ليمون، ماء وفلفل حريف.
ولكن ماذا عنّا ؟ نحن نتسائل:
– هل الصيام حقًا طريقة فعالة لإنقاص الوزن؟
– هل يمكن للصيام تحسين الحالات الصحية لأمراض مثل: أمراض القلب ،  ارتفاع  ضغط الدم، الربو ، التهاب المفاصل، واضطرابات أخرى تخص المناعة؟
– هل الصيام يساعد في إطالة  العمر الافتراضي للإنسان؟
– وأخيرًا هل الصيام مفيد؟
بالرغم من أن الصيام موجود منذ آلاف السنين، إلاّ أنّ السؤال إلى الآن يعتبر موضوع جدل في الوسط الطبي .كل هذه الأسئلة سنتناول أجوبتها في الأسطر التالية.

الصيام وعلاقته بإنقاص الوزن:

أغلب خبراء الصحة اتفقوا على شيء واحد وهو أن الصيام وحده طريقة غير صحية لإنقاص الوزن.
”الظاهر من طريقة الصيام لإنقاص الوزن أنها طريقة سريعة، ولكن أيضًا هي طريقة سريعة لفقدان سوائل الجسم بدل الدهون“. دكتورة مدلين فرنستورم مؤسسة ومديرة المركز الطبي للمحافظة على إنقاص الوزن في جامعة بيتسبرغ.
” فإذا كانت طريقة إنقاص الوزن سهلة، فإن الوزن المفقود سيعود بسرعة بالوقت الذي تبدأ به بالأكل بشكل طبيعي مرة أخرى.”.
حتى بعض مؤيدي الصيام لا يشجعون على الصيام لإنقاص الوزن لظروف صحية قد تحدث، والبعض يقول أن الصيام يمكن أن يجعل مشاكل الوزن أسوء.
الصيام ليست طريقة لإنقاص الوزن فهي تقلل من معدل الحرق(الأيض) وتحمل الكثير من المخاطر الصحية.
فالصيام ليوم أو يومين نادرًا ما يتم اعتباره كمشكلة للناس الأصحاء، ولكن من الممكن وجود نسبة خطورة ضئيلة إذا لم يتناول  الشخص غذاءًا صحيًا أو كان يعاني من مشاكل الكبد والكلى أو أي عطل في الجهاز المناعي أو يتناول بعض الأدوية.

الصيام في شهر رمضان صحي إذا تم بشكل صحيح:

عندما  يحتاج  الجسم للغذاء، يبدأ بحرق الدهون لإنتاج الطاقة. والذي يمكن أن يؤدي إلى خسارة الوزن. على أي حال، عند الصيام لفترة طويلة يبدأ الحسم تدريجيًا بتفكيك البروتين المخزن في العضلات لإنتاج الطاقة، والذي يعتبر غير صحي.
الدكتور المختص بالتخدير رازن مهروف يقول: “أن هناك علاقة قوية بين الطعام والصحة”.

مصادر الطاقة خلال الصيام:

التغيرات التي تحدث في الجسم خلال الصيام تعتمد على مدة واستمرارية الصيام. الجسم يدخل مرحلة الصيام لثمانية ساعات متواصلة أو بعد آخر وجبة يتناولها الشخص، أي عند إنتهاء القناة الهضمية من امتصاص الطعام.
في الحالات الاعتيادية، الجلوكوز يعد المصدر الرئيسي للطاقة في الجسم والذي يتم تخزينه في الكبد والعضلات. خلال الصيام مخزن الجلوكوز يستخدم أولًا لتزويد الجسم بالطاقة ولكن عند إنتهاء مخزون الجلوكوز ولحاجة الجسم للطاقة يستخدم المصدر الثاني للطاقة ألا وهو الدهون.
مع امتداد الصيام لعدة أيام أو أسابيع، يبدأ الجسم باستخدام البروتين كمصدر طاقة وهذه المرحلة تسمى “بالمجاعة”. من الواضح أنها حالة غير صحية لأنها تتضمن استخدام البروتين المخزن في العضلات، ولهذا السبب أجسام الناس الذين يدخلون هذه المجاعة تبدو جدًا نحيفة ،شديدة الضعف والهزل.
على أي حال، من النادر في رمضان أن يؤدي الصيام إلى هذه الحال من المجاعة لأن الصيام يُتبع بوجبات طعام.

التحول البسيط من الجلوكوز إلى الدهون:

صيام رمضان يبدأ من الفجر حتى غروب الشمس ، وطاقة الجسم تكون مستمدة من وجبة ما قبل الفجر ( السحور ) وبعد الصيام من وجبة ما بعد غروب الشمس ( الإفطار) . هذا يعطي تحول بسيط من استخدام الجلوكوز المصدر الرئيسي للطاقة إلى استخدام الدهون و بالتالي يمنع استخدام البروتين المخزن في العضلات.
دكتور ماهروف يقول استخدام الدهون للطاقة يساعد في خسارة  الوزن. لأنه يحفظ العضلات ويقلل من معدل الكوليسترول في الجسم. بالإضافة الى أن خسارة الوزن تعطي نتائج أفضل لمرضى السكر ويقلل من ضغط الدم.
بعد عدة أيام من الصيام، ارتفاع معدل الإندروفين يظهر في الدم، والذي يزيد من تركيز الشخص ويعطي شعور جيد للصحة النفسية. الطعام والسوائل المتوازنين مهمة أثناء الصيام.
الكليتين فعالة جدا في المحافظة على ماء الجسم والأملاح مثل الصوديوم والبوتاسيوم. على أي حال سيتم خروجها خلال التعرق.
لمنع فقدان ونهيار العضلات،  يجب أن تحتوي الوجبات على طاقة كافية من الكاربوهيدرات وبعض الدهون.
“الطريق لتحقيق الطعام الصحي خلال الصيام يشبه الطريق الذي يجب أن يكون عليه الأكل في وقت غير رمضان ويجب أن يكون طعامك متوازن مع الحصص الصحيحة من الكاربوهيدات والدهون والبروتين”. دكتور ماهروف.

 

 

الترجمة: ريما محمد السحيباني
Twitter: @rima_ze

 

المراجعة : وفاء عمر كرفة
Twitter: @wefakerfa

 

المصادر:
Web Md
NHS

 


شاركنا رأيك طباعة

تعليقات الزوار تعليق واحد

Avatar
Ahmed Alwohaibi منذ سنتين

ألف ألف شكر للجميع وخاصة المترجمة الاستاذة ريما.
لاحظت هذا الخطأ الإملائي كثيرا في الفترة الأخيرة, يرجى التنبه له وشكرا مقدماً:
كلمة (أسوء) بهذا الشكل ليست صحيحة ولا يوجد في اللغة العربية مثل هذا الشكل بتاتاً.
الصحيح كلمة أسوأ

وشكرا مرة أخرى